برنت يهبط لليوم السادس ويظل فوق 109 دولارات بدعم الشرق الأوسط

Tue Oct 23, 2012 7:17am GMT
 

سنغافورة 23 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - تراجعت العقود الآجلة لبرنت لليوم السادس اليوم الثلاثاء بفعل المخاوف بشأن نمو الطلب نظرا لعدم التيقن إزاء توقعات الاقتصاد العالمي لكنها ظلت فوق 109 دولارات للبرميل حيث ساعدت التوترات في الشرق الأوسط على الحد من الخسائر بعض الشيء.

وتجددت المخاوف بشأن النمو العالمي بعد أن حذرت كاتربلر أكبر منتج في العالم للجرارات والحفارات من أن الاقتصاد العالمي يتباطأ أسرع من المتوقع. وطغى ذلك على المخاوف من تعطل إمدادات الشرق الأوسط في أسواق النفط جراء احتدام العنف في لبنان.

وبحلول الساعة 0612 بتوقيت جرينتش تراجع خام برنت 19 سنتا إلى 109.25 دولار للبرميل ليقترب من أدنى مستوى في ثلاثة أسابيع 109.12 دولار الذي لامسه خلال الجلسة السابقة.

وقال جوناثان بارات الرئيس التنفيذي لشركة باراتس بوليتن لأبحاث السلع الأولية في سيدني "يبدو الناس عاجزين عن استيعاب توقعات النمو العالمي .. لا يوجد مؤشر واضح على الطريقة التي سيعالج بها صناع السياسات مسألة النمو الاقتصادي العالمي."

ويتوقع بارات أن يستمر تحرك أسعار النفط في نطاق ضيق لحين نتائج الانتخابات في الولايات المتحدة أكبر بلد مستهلك للخام في العالم وعندما تتضح السياسات والميزانية الحكومية بشكل أكبر. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)