مقابلة- مسؤول: الطلب الياباني على الغاز المسال بلغ ذروته

Tue Oct 23, 2012 8:37am GMT
 

من بوهان لوه وراميا فينوجوبال

سنغافورة 23 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال مسؤول حكومي كبير إن الطلب الياباني على الغاز الطبيعي المسال الذي ارتفع بشدة نتيحة توقف انتاج الطاقة النووية عقب كارثة فوكوشيما قد بلغ ذروته على الأرجح مع عودة مفاعلين للعمل وانتهاء فصل الصيف.

وعززت اليابان أكبر مستهلك للغاز الطبيعي المسال في العالم مشترياتها في أعقاب إغلاق المفاعلات النووية بعد زلزال وأمواج مد بحري عاتية في مارس آذار 2011 أعطبت مفاعل فوكوشيما النووي رغم أن زيادة الواردات أدت لارتفاع العجز التجاري لمستويات قياسية.

وقال توشيهيكو فوجي نائب مدير عام وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة في مقابلة مع رويترز "لا يوجد احتمال كبير لزيادة طلب اليابان على الغاز المسال الآن بعد عودة مفاعلين للعمل."

"بلغنا ذورة الطلب في اليابان الآن على الأرجح."

ويلبي الغاز الطبيعي المسال حاليا 48 في المئة من احتياجات اليابان من الطاقة بزيادة 16 في المئة عن عام 2010 مع سعي اليابان لايجاد مصادر طاقة بديلة بعد توقف العمل في جميع المفاعلات التجارية عقب كارثة فوكوشيما.

ولبت قطر معظم الزيادة في الطلب. وقطر أكبر دولة منتجة للغاز الطبيعي المسال في العالم وثاني أكبر مورد لليابان بعد ماليزيا. وباعت لليابان 17.2 في المئة من حجم وراداتها البالغ 83 مليون طن في العام المنتهي في مارس آذار 2012 حسبما قال فوجي.

وأضاف فوجي أن اليابان لم تحقق تقدما يذكر في المحادثات مع قطر بشأن آلية تسعير أكثر مرونة ولكنها تتعاون مع الهند وهي من أكبر مستهلكي الغاز في المنطقة أيضا لدراسة آلية تسعير ووضع آلية لترشيد التكلفة.

وذكر فوجي أن اقتصاد بلاده قادر على امتصاص أي اثار سلبية في حالة عدم تجديد الاستثناء الممنوح لها من العقوبات المفروضة على صادرات النفط الإيرانية.   يتبع