23 تشرين الأول أكتوبر 2012 / 12:32 / منذ 5 أعوام

تحليل - إضافة النفط العراقي قد تزيد تقلبات مؤشر خام دبي

من فلورنس تان ولوك باتشيموتو

سنغافورة 23 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - من شأن إضافة الخام العراقي لمؤشر يستخدم في تسعير ما قيمته نحو 500 مليار دولار سنويا من صادرات نفط الشرق الأوسط لآسيا أن تعزز تداول المؤشر لكنها أيضا قد تجعله أكثر تقلبا.

وتتجه معظم صادرات الخام من أكبر منتجي النفط في العالم بالشرق الاوسط إلى آسيا وتتحدد قيمة 12 مليون برميل تصدر يوميا بناء على سعر خام دبي الذي تنشره وكالة بلاتس لتسعير الخام.

ومع نمو انتاج الخام العراقي بفضل استثمارات بمليارات الدولارات من أكبر شركات النفط العالمية تدرس بلاتس اضافة خام البصرة العراقي لتداولات النفط التي تتابعها لتحديد السعر.

ومن الناحية النظرية كلما زاد حجم صفقات الخام المستخدمة في المؤشر كان السعر أقل عرضة للتقلب بفعل حركة التداولات أو مشاكل الانتاج.

لكن العراق مازال يعاني من عنف طائفي يعطل بشكل متكرر تدفق الخام على مرافئ التصدير ولذلك فإن إضافة خام البصرة قد تجعل مؤشر تسعير دبي أكثر عرضة للتأثر بالتغيرات الحادة في حجم الامدادات.

كما أن خام البصرة ينطوي على مشاكل متعلقة بمستوى الجودة وتأخير التحميل ما سيجعل من الصعب على بلاتس أن تدمج الخام في طريقة التسعير التي تتبعها.

وقال جون فاوترين وهو مستشار مستقل "البصرة خام مناسب من نواح كثيرة... هناك حجم تداولات كبير وهذا جيد للغاية ومستوى الجودة بشكل عام مناسب."

وأضاف "نجاح خام البصرة يحتاج لعدة أمور."

ويستخدم خام دبي كخام قياسي للمنطقة لكن الانتاج تراجع نحو 50 ألف برميل يوميا من أكثر من 400 ألف برميل يوميا.

وعدلت بلاتس بالفعل المؤشر مرتين لاضافة تداول خامي عمان في يناير كانون الثاني 2002 وزاكوم العلوي الذي تنتجه أبوظبي في 2006 . وامدادات هذان الخامان مستقرة في أفضل الأحوال.

وبدأت بلاتس الوحدة التابعة لماكجرو هيل محادثات مع شركة تسويق النفط العراقية (سومو) في وقت سابق من العام الجاري لاضافة خام البصرة إلى المؤشر.

وتتوقع وكالة الطاقة الدولية ارتفاع انتاج العراق من النفط لمثليه بنهاية العقد الحالي بعدما تجاوز ثلاثة ملايين برميل يوميا هذا العام ليصبح العراق ثاني أكبر منتج في منظمة أوبك بعد السعودية.

لكن المنشآت المتقادمة بالموانئ تواجه صعوبة في مواكبة الزيادة في أحجام الانتاج وهو ما يؤدي لتأخر التحميل.

وقال متعامل لدى شركة نفط غربية "التحميل مشكلة كبيرة. هناك قدر كبير من عدم التيقن بشأن الموعد الذي يمكنك فيه الحصول على الشحنات."

وقلص العراق مدة التحميل بالنسبة لناقلات الخام العملاقة إلى نحو أسبوع انخفاضا من أسبوعين بعدما خفف مرفأ جديد الضغط على مرفأين آخرين قديمين. إلا أن هذه المدة مازالت أطول من مدة يومين التي تستغرقها هذه العملية عادة واستخدم المرفأ تدفقات لخام أخف من الرميلة وهو ما أدى لمشاكل متعلقة بالجودة.

وقال الان جيلدر مدير بحوث قطاع المصب في وود ماكنزي إن اضافة الخام العراقي "ستؤدي في نهاية الأمر لزيادة التداول لكننا لا نعرف تأثيرها على الجودة."

وقال مسؤول بقطاع النفط إن العراق يعمل على الوصول لمستوى جودة مستقر لخام البصرة الخفيف لكن صهاريج التخزين المطلوبة لفصل تدفقات الخام لن تكون جاهزة قبل 2013.

وسيكون على سومو وبلاتس أيضا طرح خام البصرة في شحنات من 500 ألف برميل أي نصف حجم الشحنات الحالي أو أقل. وتتراوح الشحنات حاليا بين مليون ومليوني برميل.

وقال متعامل في شركة غربية "لا يمكنني تصور أن تسمح سومو بشحنات أقل وهي التي تواجه مشاكل كثيرة بالفعل.

"من سيتحمل كل التكاليف والمخاطر المتعلقة بتقسيم الشحنات؟"

وهناك مشكلة ثالثة متعلقة بخام البصرة الخفيف وهي أن سومو تبيع الخام إلى الولايات المتحدة وأوروبا وآسيا بثلاثة أسعار مختلفة وهو ما يجعل من السهل بالنسبة للتجار تحويل الخام من منطقة لأخرى للاستفادة من فروق الأسعار.

والخطوة الأولى لاضافة الخام هي أن تبدأ بلاتس في تقييم السعر الفوري لخام البصرة. وتعتزم بلاتس تأجيل ذلك لحين الانتهاء من صهاريج التخزين والمنشآت الأخرى.

وقال جورج مونتيبيك المدير العالمي لشؤون الأسواق في بلاتس "نحن مهتمون للغاية ونركز على الخام العراقي لكننا مازلنا بحاجة لمزيد من الدراسة."

وأضاف "مازالت الصناعة تتعرف على تفاصيل مزج خام التصدير العراقي." (إعداد محمود عبد الجواد للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below