رئيس فرنسا يحث المقرضين على عدم التشدد مع قبرص في حزمة المساعدات

Fri Oct 26, 2012 8:08pm GMT
 

باريس 26 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - حث الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند المقرضين الدوليين اليوم الجمعة على تفادي فرض إجراءات "شديدة القسوة" على قبرص مقابل منحها حزمة مساعدات.

وقد تعطلت جهود إتمام صفقة المساعدات شهورا بسبب المقاومة السياسية لإجراءات التقشف.

وقال أولوند بعد اجتماع مع نظيره القبرصي في باريس أنه يأمل ابرام اتفاق بشأن شرط حزمة الإنقاذ مع ثلاثي المقرضين في اجتماع وزراء مالية منطقة اليورو في 12 من نوفمبر تشرين الثاني.

وقال انه يجب ان تتوصل الأطراف إلى حل يمكنها من مساعدة قبرص على التغلب على المصاعب دون "فرص حلول تنطوي على إجراءات بالغة القسوة وتعوق العودة إلى النمو في فترة زمنية قصيرة نسبيا."

وقد تعرضت جهود لإبرام اتفاق مع المقرضين لتأخيرات مع إعراض الحكومة اليسارية فيما يبدو خشية أن يلقى عليها اللوم في إجراءات تقشف لا تلقى تأييدا شعبيا قبيل إجراء الانتخابات في فبراير شباط.

(إعداد محمد عبد العال للنشرة العربية - هاتف 0020225783292)