جازبروم تنفق 38 مليار دولار لتطوير حقل غاز وخط أنابيب

Mon Oct 29, 2012 6:16pm GMT
 

نوفو اوجاريوفو (روسيا) 29 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - ت عهدت شركة جازبروم الروسية بإنفاق أكثر من 38 مليار دولار لتطوير حقل غاز في شرق سيبيريا وبناء خط انابيب لنقل الغاز إلى ميناء فلاديفوستوك لتقليل الاعتماد على التصدير لأوروبا وتطوير أسواق آسيوية.

وأمر الرئيس لروسي فلاديمير بوتين جازبروم التي تحتكر خطوط أنابيب تصدير الغاز في البلاد بتوثيق العلاقات مع المستهلكين الذين يتمتعون بنمو قوي في آسيا والمحيط الهادي مثل الصين واليابان لتعويض تراجع الطلب في اوروبا.

وأبلغ اليكسي ميلر الرئيس التنفيذي لجازبروم بوتين اليوم الاثنين بأن الشركة ستستثمر 770 مليار روبل (24.5 مليار دولار) لبناء خط أنابيب بطول 3200 كيلومتر من مكمن تشايندا في شرق سيبيريا إلى فلاديفوستوك.

وأضاف أن الشركة سوف تستثمر 430 مليار روبل (13.7 مليار دولار) في تطوير الحقل.

وتعتزم جازبروم بناء محطة للغاز الطبيعي المسال في فلاديفوستوك بالاشتراك مع شركات يابانية ربما يبدأ تشغيلها بحلول 2020 بطاقة انتاجية تتراوح بين عشرة و20 مليون طن.

وقال ميلر إن من المتوقع أن يربط خط الأنابيب فلاديفوستوك بالحقل في 2017. وتقدر احتياطيات الحقل بنحو 1.3 تريليون متر مكعب من الغاز.

وأضاف "في القريب العاجل سنتمكن من إنشاء طاقة تصدير مماثلة لصادرات الغاز الأوروبية."

ومن المتوقع انخفاض صادرات جازبروم لأوروبا - التي تمدها الشركة بربع حاجاتها - هذا العام من 150 مليار متر مكعب في 2011.

وستطور الشركة حقولا عملاقة اخرى في شرق سيبيريا مثل كوفيكتا لتغذية خط الأنابيب الشرقي.

(الدولار يساوي 31.4125 روبل)

(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - هاتف 0020225783292)