الذهب يعوض خسائره بفعل الأسهم لكن المخاوف الاقتصادية مستمرة

Tue Oct 30, 2012 8:00am GMT
 

سنغافورة 30 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - اقتدى الذهب بصعود الأسهم اليوم الثلاثاء لكنه يتجه صوب أكبر خسارة شهرية له منذ مايو أيار بعدما دفعت نتائج أعمال مخيبة للآمال المستثمرين لبيع حيازاتهم لتغطية الخسائر في أسواق أخرى تضررت من جراء عدم التيقن بشأن الاقتصاد العالمي.

وتتركز الأنظار هذا الأسبوع على تقرير الوظائف الأمريكية يوم الجمعة والذي قد يسلط الضوء على التعافي الناشئ في سوق العمل ويؤثر على انتخابات تشهد منافسة محتدمة بين المرشح الديمقراطي الرئيس الحالي باراك أوباما والمرشح الجمهوري ميت رومني.

ولم يؤثر الإعصار ساندي أحد أكبر العواصف التي تضرب الولايات المتحدة على سير التداول في آسيا لكن إغلاق الأسواق الأمريكية قد ينال من حجم المعاملات ويتسبب في زيادة التقلبات.

وتراجع الذهب إلى حوالي 1704 دولارات للأوقية (الأونصة) لكنه ارتفع إلى 1711.70 دولار بحلول الساعة 0713 بتوقيت جرينتش بزيادة 2.46 دولار عن الإغلاق السابق. كان المعدن بلغ أعلى مستوى في 11 شهرا عندما تجاوز 1795 دولارا في أوائل أكتوبر تشرين الأول بعدما أعلن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) عن جولة ثالثة من التحفيز الاقتصادي في سبتمبر أيلول.

وارتفعت عقود الذهب الأمريكية تسليم ديسمبر كانون الأول 3.90 دولار إلى 1712.60 دولار للأوقية.

وتقدمت الفضة في المعاملات الفورية 0.13 دولار إلى 31.89 دولار للأوقية.

وارتفع البلاتين 6.24 دولار مسجلا 1536.24 دولار في حين زاد سعر البلاديوم 2.57 دولار إلى 588.47 دولار للأوقية. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)