غرامة أمريكية محتملة تنال من أرباح اتش.اس.بي.سي

Mon Nov 5, 2012 9:28am GMT
 

لندن 5 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - تكبد اتش.اس.بي.سي 1.15 مليار دولار لتغطية غرامة محتملة في الولايات المتحدة بسبب تراخ في الالتزام بقواعد مكافحة غسل الأموال إضافة إلى تعويضات عن التضليل في بيع منتجات في بريطانيا مما أدى إلى تآكل أرباحه الفصلية.

وبينما تعززت إيراات البنك بفضل الهبوط الحاد في القروض المتعثرة إلا أنه جنب 800 مليون دولار لتغطية غرامة محتملة من الجهات التنظيمية في الولايات المتحدة نظرا لانتهاك قواعد مكافحة غسل الأموال في المكسيك وذلك إضافة إلى 700 مليون دولار جنبها في يوليو تموز.

وقال اتش.اس.بي.سي أكبر بنك في أوروبا اليوم الإثنين إنه لم يتوصل بعد إلى إتفاق مع السلطات الأمريكية ومن المرجح أن يتضمن القرار النهائي توجيه تهم جنائية ومدنية. وأضاف أن هناك درجة عالية من عدم التيقن في تقدير التكلفة النهائية ومن المحتمل أن يكون المبلغ مرتفعا بشكل كبير.

وحقق اتش.اس.بي.سي ربحا أساسيا في ربع السنة من يوليو تموز إلى سبتمبر أيلول بلغ خمسة مليارات دولار ارتفاعا من أرباح معدلة قدرها 2.2 مليار دولار في الفترة نفسها من العام الماضي.

وجنب البنك أيضا 353 مليون دولار لدفع تعويضات بسبب التضليل في بيع منتجات في بريطانيا. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي - هاتف 0020225783292)