جنرال موتورز تحصل على تسهيل ائتماني بقيمة 11 مليار دولار

Mon Nov 5, 2012 4:11pm GMT
 

ديترويت 5 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - أبرمت جنرال موتورز اتفاق تسهيل ائتماني متجدد بقيمة 11 مليار دولار لتعزز الائتمان المتوفر للشركة إلى أكثر من مثليه وتدعم ميزانيتها.

وتأتي السيولة الإضافية بينما تسعى جنرال موتورز أكبر شركة أمريكية لصناعة السيارات لوقف نزيف الخسائر في وحدتها أوبل في أوروبا. وقالت جنرال موتورز الأسبوع الماضي إنها تهدف إلى الوصول إلى نقطة التعادل في أوروبا بحلول منتصف العقد الحالي.

وسيحل التسهيل الائتماني الجديد محل خط ائتماني بقيمة خمسة مليارات دولار حصلت عليه الشركة قبل أكثر من عامين وهي تستعد لطرح عام أولي لأسهمها في نوفمبر تشرين الثاني 2010.

وقالت جنرال موتورز في بيان اليوم الإثنين إن التسهيل الجديد يتيح شروطا أفضل إضافة إلى القدرة على الاقتراض بعملات أخرى غير الدولار.

وقال دان أمان المدير المالي للشركة "يوفر التسهيل الجديد مصدرا هاما للسيولة الاحتياطية والمرونة المالية مما يعزز تحصين ميزانيتنا."

وقال ديف رومان المتحدث باسم الشركة إن إتفاق التسهيل الائتماني يضاهي ما حصلت عليه شركات أخرى قريبة من حجم جنرال موتورز. فقد عززت فورد ثاني أكبر شركة لصناعة السيارات في الولايات المتحدة تسهيلها الائتماني إلى 9.3 مليار دولار في وقت سابق هذا العام.

ويتكون التسهيل الائتماني لجنرال موتورز من تسهيل مدته ثلاث سنوات بقيمة 5.5 مليار دولار وآخر بقيمة 5.5 مليار دولار أيضا يستحق في نوفمبر 2017. وكان التسهيل السابق وقيمته خمسة مليارات دولار سيستحق في 2015.

وضخت الحكومة الأمريكية 50 مليار دولار في جنرال موتورز أثناء الأزمة المالية لمساعدة الشركة على تفادي التصفية. وخفضت وزارة الخزانة الأمريكية إلى النصف تقريبا حصتها في جنرال موتورز خلال الطرح العام الأولي للشركة لكنها لا تزال تملك 500 مليون سهم عادي. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم هيكل - هاتف 0020225783292)