نت أويل وليبيا تبديان اهتماما بمصفاة فرنسية

Mon Nov 5, 2012 7:51pm GMT
 

باريس 5 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قدمت نت أويل ومقرها دبي التابعة لرجل الأعمال روجر تمراز عرضا جديدا للاستحواذ على أقدم مصفاة نفط فرنسية وكشفت عن اتفاق تم في اللحظة الأخيرة مع شركة النفط البريطانية الكبرى بي.بي وهيونداي.

وفي الشهر الماضي رفضت محكمة تجارية في روين عرضين منهما عرض نت أويل لشراء مصفاة بيتي كورون التابعة لشركة بتروبلوس السويسرية المفلسة مما سيؤدي الى تصفيتها ما لم تتلق عرضا جديدا اليوم على أقصى تقدير.

وأبلغ روجر تمراز رويترز أن نت أويل حسنت عرضها الذي انتقدته المحكمة من قبل قائلة إنه لا يقدم تفاصيل كافية عن الجوانب المالية والفنية.

وقال تمراز "بي.بي مهتمة بتوريد الخام بواقع 120 ألف برميل سنويا لمدة ثلاث سنوات يمنحنا قدرا معينا من الاستقرار فيما يتعلق بالامدادات."

وأضاف "هيونداي مهتمة بتطوير المصفاة وهو أمر مهم للغاية لتعزيز هوامشنا التكريرية. لا أرى سببا للتردد الآن في ظل وجود هذين الاسمين."

وانتهت فترة تقديم العروض في الساعة 1600 بتوقيت جرينتش اليوم الاثنين لكن الحراس القضائيين لبتروبلوس قالوا في بيان إن من المحتمل إعلان تمديد فترة تقديم العروض غدا الثلاثاء.

وقال وزير الصناعة أرنو مونتبورج في وقت سابق اليوم الاثنين إن الحكومة تعارض تصفية المصفاة وطالب المحكمة بتأجيل قرارها بعدما تلقت الحكومة خطاب نوايا غير ملزم من صندوق الثروة السيادي الليبي.

وقال مونتبورج لراديو آر.تي.إل "لا نريد تصفية هذه المصفاة." وأضاف "سأطلب من المحكمة التجارية اليوم تأجيل حكمها لاتاحة المزيد من الوقت للسماح لاصدقائنا الليبيين بالاستثمار في هذه المصفاة."

ويعقد عمال المصفاة البالغ عددهم 500 واتحادات العمال الأمل على نت أويل إلا أن تمراز قال إنه مستعد للدخول في صفقة مشتركة مع الليبيين.

وقال تمراز "نرحب بمشاركة الليبيين. نعرفهم جيدا منذ كنا معهم في تام أويل."

وأضاف "لكن عليهم أن يدركوا أن ليبيا أغلقت لتوها مصفاة في ايطاليا بعد نزاع كبير مع اتحادات العمال هناك واستغنوا عن ألف عامل واغلقوا مصفاة في سويسرا. لذا علينا أن نكون منطقيين بعض الشيء بشأن ما علينا فعله" مشيرا إلى مصفاة كريمونا التي أغلقتها تام أويل الليبية. (إعداد محمود عبد الجواد للنشرة العربية - هاتف 0020225783292)