الوحدة التركية لشركة صلب روسية تتطلع إلى أسواق إيران وسوريا

Wed Nov 7, 2012 12:14pm GMT
 

الاسكندرونة (تركيا) 7 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال الرئيس التنفيذي للوحدة التركية لشركة صناعة الصلب الروسية ام.ام.كيه اليوم الأربعاء إن الوحدة تعتبر إيران وسوريا اللتين تخضعان لعقوبات دولية سوقين واعدتين.

وقال فيتالي جالكين للصحفيين أثناء زيارة إلى المصهر التركي للشركة في الاسكندرونة "نعتقد أن إيران والعراق سوقين واعدتين جدا. وفي المستقبل القريب فإن سوريا ستكون كذلك أيضا إن شاء الله إذا حدثت تغيرات سياسية لأنها سوق واعدة جدا من حيث الحديد الخردة والذي تم بالفعل معالجة كميات كبيرة منه ومن زاوية المبيعات."

وقال "بالنسبة لإيران نتوقع زيادة المبيعات. أعتقد أن الوضع السياسي سيسمح لنا بدخول تلك الأسواق" مضيفا أن الوحدة التركية ام.ام.كيه ميتالورجي وردت بالفعل كميات صغيرة إلى إيران. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)