مقدمة 3-مصر تمنح أول تراخيص نفطية بعد الثورة

Thu Nov 8, 2012 7:07pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

فيينا/أبوظبي 8 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - فازت رويال داتش شل وآر.دبليو.إي وترانس جلوب إنرجي بامتيازات في أول جولة تراخيص في مصر منذ ثورة عام 2011 إذ تراهن شركات النفط العالمية على إمكانية التغلب على صعوبات حالية في دفع مستحقات مالية متأخرة بمليارات الدولارات.

وقالت مصادر في قطاع الطاقة إن ديون الحكومة المصرية لشركات أجنبية منتجة للطاقة بلغت ثلاثة مليارات دولار على الأقل في سبتمبر أيلول مما يثير شكوكا بشأن الاستثمار المستقبلي في قطاع النفط.

وقال مسؤول في الهيئة المصرية العامة للبترول لرويترز طالبا عدم نشر اسمه "طرحنا 15 امتيازا لكننا تلقينا عروضا لأحد عشر امتيازا فقط وهي ما تم منحه."

وقالت الشركات إن أكبر فائزين في الجولة هما ترانس جلوب الكندية التي حصلت على أربعة امتيازات ورويال داتش شل التي حصلت على ثلاثة امتيازات بينها واحد من خلال مشروع مصري مشترك.

وقال ألبرت جريس نائب الرئيس لتطوير الأعمال في ترانس جلوب إنرجي على هامش قمة النفط والغاز لشمال افريقيا "نواصل الاستثمار ومصر تواصل تدبير طرق لدفع مستحقاتنا."

وأضاف أن الشركة قد تبدأ الإنتاج في مناطق الامتياز الجديدة عام 2014.

وأكد المسؤول في الهيئة العامة للبترول منح الامتيازات لترانس جلوب وشل وأضاف أن كلا من آر.دبليو.إي ودانا بتروليوم وفيجاس اليونانية حصل على امتياز.

وكانت الشركات قد قالت إن مشروعا مشتركا بين دانا بتروليوم وبتروسيلتيك انترناشونال وبيتش بتروليوم حصل على ترخيص.   يتبع