تحركات المعارضة ونتائج الشركات تحددان تداولات بورصة الكويت

Thu Nov 8, 2012 12:59pm GMT
 

من أحمد حجاجي

الكويت 8 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قال مراقبون إن تداولات بورصة الكويت خلال الأسبوع المقبل سوف تتحدد بناء على التحركات التي تقوم بها المعارضة في مواجهة السلطة بالإضافة لنتائج الشركات التي سيتم الإعلان عنها خلال الأيام المقبلة قبل انتهاء المهلة المحددة لذلك.

وأغلق مؤشر كويت 15 اليوم الخميس عند مستوى 994.14 نقطة مرتفعا بمقدار 19.6 نقطة تمثل اثنين في المئة عن إغلاق الخميس الماضي.

كما أغلق المؤشر السعري الأوسع نطاقا اليوم عند مستوى 5772.17 نقطة بارتفاع قدره 116.74 نقطة توازي 2.1 في المئة عن اغلاق الأسبوع الماضي.

وتعيش الكويت حالة من الشد والجذب والتوتر المتصاعد بين السلطة والمعارضة منذ أن أعلن أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح في 19 اكتوبر تشرين الأول الماضي تعديل نظام الدوائر الانتخابية من خلال مرسوم أميري.

وبرر أمير الكويت هذه الخطوة بالحفاظ على وحدة وسلامة البلاد والقضاء على ما اعتبره ظواهر سلبية في النظام الحالي وهو ما اعتبرته المعارضة انقلابا على الدستور.

ودعت المعارضة الشعب الكويتي للتظاهر ضد هذا المرسوم ومقاطعة الانتخابات المقررة في أول ديسمبر كانون الأول بينما اعتبرت الحكومة أن أية مظاهرات لا تحصل على ترخيص مسبق "غير قانونية" وسيتم استخدام القوة لتفريقها إذا لزم الأمر.

وتمكنت المعارضة حتى الآن من تنظيم مظاهرتين كبيرتين خرج فيهما عشرات الآلاف للاعتراض على المرسوم. وتمكنت قوات الأمن المدعومة بوحدات من الحرس الوطني من تفريق المظاهرتين باستخدام الغاز المسيل للدموع وقنابل الدخان وسقط خلالهما عشرات المصابين كما تم اعتقال العشرات قبل الافراج عن عدد كبير منهم.

ودعت المعارضة لتنظيم مظاهرة حاشدة الأحد المقبل في ساحة الإرادة بالتزامن مع احتفال السلطة بمرور خمسين عام على الدستور الكويتي.   يتبع