اليورو ينخفض مع تصاعد المخاوف حيال الاقتصاد

Thu Nov 8, 2012 12:10pm GMT
 

لندن 8 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - سجل اليورو أقل مستوى في شهرين أمام الدولار وفي نحو أربعة أشهر أمام الين اليوم الخميس إذ ضغطت مخاوف بشأن آفاق النمو في منطقة اليورو على العملة الموحدة قبل قرار البنك المركزي الأوروبي بشأن أسعار الفائدة.

وهبط اليور إلى أدنى مستوى في شهرين عند 1.27225 دولار وعزا متعاملون ذلك إلى عمليات بيع لوقف الخسائر عند أقل من 1.2729 دولار.

كما بلغ اليورو أدنى مستوياته في أربعة أشهر أمام الين عند 101.64 ين. وأدت خسائر اليورو إلى ارتفاع مؤشر الدلار إلى 81.001 وهو أعلى مستوياته في شهرين.

وبينما تشير التوقعات إلى أن المركزي الأوروبي سيبقي أسعار الفائدة دون تغيير يقول محللون إن البيانات القاتمة لمنطقة اليورو ومن بينها بيانات تخص المانيا قد تؤدي الى تيسير السياسة النقدية قبل نهاية العام.

وعزز الدولار مكاسبه في الجلسة السابقة إذ سرعان ما تحول الاهتمام من إعادة انتخاب الرئيس الأمريكي باراك أوباما لولاية ثانية إلى تخفيضات في الانفاق وزيادة في الضرائب بشكل تلقائي تهدد بدفع الاقتصاد الأمريكي لهاوية الركود من جديد العام المقبل.

وهبط الدولار 0.2 بالمئة امام الين إلى 79.85 ين. (إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير محمود عبد الجواد - هاتف 0020225783292)