الديمقراطيون يعلنون فوز اوباما في فلوريدا

Fri Nov 9, 2012 12:51am GMT
 

ميامي 9 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - أعلن الحزب الديمقراطي فوز الرئيس باراك اوباما في السباق الرئاسي في ولاية فلوريدا مع استمرار تقدمه على منافسه الجمهوري ميت رومني بفارق ضئيل لكنه لا يمكن التغلب عليه فيما يبدو.

وإذا تأكد فوز اوباما في فلوريدا فانه سيوسع الفارق بينه وبين رومني في المجمع الانتخابي وسيكون قد فاز بجميع الولايات الرئيسية المتأرجحة.

وقال رود سميث رئيس فرع الحزب الديمقراطي في فلوريدا "بالانابة عن الديمقراطيين في فلوريدا اوجه التهاني للرئيس باراك اوباما على إعادة انتخابه وعلى فوزه بالاصوات الانتخابية التسعة والعشرين لفلوريدا."

وفي تسليم ضمني بالهزيمة قال بريان بيرجس المتحدث باسم فرع الحزب الجمهوري في فلوريدا في رسالة بالبريد الالكتروني انه وغيره من مؤيدي رومني "غير سعداء بالنتيجة" في الولاية.

ووفقا للجنة الانتخابات في فلوريدا فانه حتى ساعة مبكرة من مساء الخميس حصل اوباما على 49.92 بالمئة من الاصوات في الولاية مقابل 49.22 بالمئة لرومني.

واثنتان من المقاطعات الثلاث التي لا تزال عملية رصد النتائج جارية فيها -وهما بروارد وبالم بيتش- بهما غالبية ديمقراطية. وفي المقاطعة الثالثة -دوفال- فان عدد الديمقراطيين المسجلين يفوق عدد الجمهوريين لكنها مالت بشكل تقليدي الي الجمهوريين في الانتخابات الرئاسية.

ويفصل بين المرشحين 58100 صوت لكن هذا الفارق أكبر كثيرا مما كان في انتخابات 2000 عندما فاز الجمهوري جورج دبليو بوش بالاصوات الانتخابية لفلوريدا بفارق 537 صوتا فقط وهو ما مكنه من الوصول الي البيت الابيض.

(اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية-هاتف 0020225783292)