كريدي اجريكول يسجل خسارة فصلية 2.85 مليار يورو بعد خروجه من اليونان

Fri Nov 9, 2012 7:48am GMT
 

باريس 9 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - أعلن كريدي اجريكول اليوم الجمعة خسارة فصلية أكبر من المتوقع بلغت 2.85 مليار يورو (3.63 مليار دولار) حيث تلقى البنك الفرنسي ضربة شديدة بسبب خروجه من اليونان وسلسلة تخفيضات أخرى في قيمة أصوله.

وباستبعاد البنود الاستثنائية التي تتضمن بيع شركة الوساطة المالية شيفرو وتخفيض قيمة حصة البنك في بانكينتر الاسباني بالإضافة إلى خسائر في قروضه الخاصة يكون كريدي اجريكول قد حقق دخلا صافيا قدره 716 مليون يورو وهو أقل من متوسط توقعات المحللين وفقا لخدمة تومسون رويترز آي/بي/إي/اس الذي بلغ 786 مليون يورو.

وكان كريدي اجريكول قد حقق أرباحا صافية قدرها 258 مليون يورو في الفترة المقابلة من العام الماضي. لكنه لم يقدم أرقاما للمقارنة عند استبعاد البنود الاستثنائية.

وتشير تخفيضات قيمة الأصول وتراجع الأرباح في أنشطة التجزئة الفرنسية وعمليات البنك في ايطاليا والأنشطة المصرفية الاستثمارية إلى أن بيع الوحدة اليونانية إمبوريكي لم يكن دواء ناجعا للبنك الذي يواجه تساؤلات من بعض المستثمرين بشأن قدرته على الالتزام بقواعد بازل 3 للجدارة الائتمانية الأكثر صرامة.

وتراجعت الإيرادات 32 بالمئة إلى 3.43 مليار يورو مقارنة بتوقعات بتحقيق 4.17 مليار يورو في المتوسط.

(الدولار = 0.7857 يورو)

(إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - هاتف 0020225783292)