12 تشرين الثاني نوفمبر 2012 / 15:02 / بعد 5 أعوام

مقدمة 2-وكالة: أمريكا ستصبح أكبر منتج للنفط في العالم بحلول 2017

(لإضافة تفاصيل)

من بيج ماكي

لندن 12 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قالت وكالة الطاقة الدولية اليوم الإثنين إن الولايات المتحدة ستتخطى السعودية وروسيا كأكبر منتج للنفط في العالم في 2017 متوقعة أن تقترب واشنطن للغاية من تحقيق الاكتفاء الذاتي.

وتتناقض تقديرات الوكالة التي تقدم المشورة بشأن سياسات الطاقة للدول الصناعية الكبري بشكل صارخ مع تقارير سابقة توقعت فيها أن تظل السعودية أكبر منتج للنفط في العالم حتى 2035.

وقالت الوكالة في تقريرها السنوي عن التوقعات طويلة الأجل ”التطورات في قطاع الطاقة في الولايات المتحدة عميقة وسيمتد أثرها خارج أمريكا الشمالية وقطاع الطاقة“ وذلك في أكثر التوقعات تفاؤلا لنمو انتاج الطاقة الأمريكي حتى الان.

وأضاف التقرير ”الزيادة الأخيرة في انتاج الغاز والنفط في الولايات المتحدة بفضل تكنولوجيات المنبع تتيح استغلال مصادر للغاز والنفط الصخري ما يحفز النشاط الاقتصادي.. إذ تمنح أسعار الغاز والكهرباء الأرخص الصناعة ميزة تنافسية.“

وتوقعت الوكالة استمرار تراجع الواردات الأمريكية من النفط وأن تتجاوز صادرات أمريكا الشمالية وراداتها بحلول 2030.

وقال فاتح بيرول كبير اقتصاديي الوكالة في مؤتمر صحفي في لندن إن الولايات المتحدة ستتخطى روسيا كأكبر منتج للغاز بفارق كبير بحلول عام 2015 وبعد ذلك بوقت قصير أي في عام 2017 ستصبح الولايات المتحدة أكبر دولة منتجة للنفط في العالم.

وقد يكون لذلك تداعيات سياسية كبيرة إذا شعرت واشنطن أن مصالحها الاستراتيجية لم تعد مرتبطة بالشرق الأوسط أو غيره من المناطق المنتجة للنفط التي تشهد تقلبات.

ويتساءل محللون عما إذ كانت الولايات المتحدة ستظل مستعدة لحماية طرق التجارة الرئيسية في أنحاء العالم مثل مضيق هرمز في الشرق الأوسط إذا حققت الاكتفاء الذاتي من الطاقة.

وقالت الوكالة إن الولايات المتحدة ستعتمد على الغاز الطبيعي أكثر من اعتمادها على النفط أو الفحم بحلول 2035 إذ تعزز الامدادات المحلية الرخيصة الطلب من المصانع ومحطات الكهرباء.

وقال بيرول إنه يدرك ان توقعات الوكالة متفائلة في ضوء أن طفرة النفط الصخري مازالت ظاهرة حديثة نسبيا.

وقال ”مصادر النفط الخفيف المحكم غير معروفة بشكل جيد ... لو لم يتم اكتشاف مصادر جديدة (بعد 2020) وما لم تكن الأسعار بنفس مستواها المرتفع الحالي فقد نشهد عودة السعودية للمركز الأول بين المنتجين مجددا.“

وقالت الوكالة إنها تتوقع ارتفاع انتاج الولايات المتحدة من النفط إلى عشرة ملايين برميل يوميا بحلول 2015 و11.1 مليون برميل يوميا بحلول 2020 قبل ان يتراجع إلى 9.2 مليون برميل يوميا بحلول 2035.

وأضافت أن انتاج السعودية سيكون 10.9 مليون برميل يوميا بحلول 2015 و10.6 مليون برميل يوميا في 2020 لكنه سيرتفع إلى 12.3 مليون برميل يوميا بحلول 2035.

وسيجعل ذلك العالم يعتمد بصورة متزايدة على اوبك بعد 2020 إذ أنه إلى جانب زيادة الانتاج السعودي فإن العراق سيشكل نحو 45 بالمئة من النمو في انتاج النفط العالمي حتى 2035 ويصبح ثاني أكبر بلد مصدر متجاوزا روسيا.

وسترتفع حصة أوبك من انتاج النفط العالمي إلى 48 بالمئة من 42 بالمئة حاليا.

ومن المتوقع أن يستقر انتاج روسيا من النفط - الذي ظل اكبر من الانتاج السعودي على مدى العقد المنصرم - عند اكثر من عشرة ملايين برميل يوميا بحلول 2020 حينما يبدأ في الانخفاض لاكثر قليلا من تسعة ملايين برميل يوميا بحلول 2035.

وقالت الوكالة ”ستشهد روسيا التي ظلت اكبر بلد مصدر للطاقة عبر تلك الفترة ارتفاعا في ايراداتها من صادرات النفط والغاز الطبيعي والفحم من 380 مليار دولار في 2011 إلى 410 مليارات في 2035.“

واضافت أن طفرة النفط الامريكي ستؤدي لتسارع تحول اتجاه تجارة النفط العالمية متوقعة انه بحلول 2035 سيتم توجيه نحو 90 بالمئة من نفط الشرق الاوسط إلى اسيا.

إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح - هاتف 0020225783292

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below