قمة رويترز-المركزي البحريني: سنعمل على تشجيع أسواق رأس المال

Tue Nov 20, 2012 3:49pm GMT
 

من مرنا سليمان

دبي 20 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - يعتزم البنك المركزي البحريني اتخاذ خطوات لتشجيع اصدار الأوراق المالية واجتذاب المستثمرين الأجانب المحجمين بسبب الأزمة المالية العالمية والاضطرابات السياسية في المملكة.

وقال رشيد المعراج محافظ المركزي البحريني ردا على أسئلة بالبريد الالكتروني ضمن قمة رويترز للاستثمار في الشرق الأوسط إن البنك سيصدر قريبا توجيها بشأن اصدارات الأوراق المالية بنوعيها الإسلامية والتقليدية.

وقال "هذه المبادرة ستشجع المستثمرين الأجانب لاستخدام البحرين كقاعدة لانشطتهم في أسواق رأس المال."

وتضررت البحرين وهي مركز مالي اقليمي ومركز رئيسي للتمويل الإسلامي بفعل اضطرابات أعقبت ثورات الربيع العربي في مناطق أخرى بالشرق الأوسط.

ومنذ أوائل عام 2011 أضرت مظاهرات نظمتها الأغلبية الشيعية لمطالبة الحكومة التي يقودها السنة باصلاحات ديمقراطية بالسياحة والاستثمار الأجنبي في الدولة التي يقطنها نحو 1.3 مليون.

وزاد التوتر بسبب بعض الهجمات بقنابل محلية الصنع من وقت لآخر. وأسفرت خمس هجمات من هذا النوع عن مقتل شخصين في مطلع الشهر الجاري.

ووفقا لبيانات البنك المركزي فإن الأصول الاجمالية للقطاع المصرفي البحريني بلغت 201.1 مليار دولار في سبتمبر أيلول بلا تغير يذكر عن مستواها قبل عام وانخفاضا من 222.2 مليار دولار في نهاية 2010 قبل اندلاع الاضطرابات.

وتراجعت المساهمات في صناديق الاستثمار البحرينية إلى 8.24 مليار دولار في الربع الثاني من العام الحالي من 9.17 مليار دولار في الربع الأول أما سوق الأسهم البحرينية فقد خسرت تسعة بالمئة منذ بداية العام الحالي مسجلة أسوأ أداء بين أسواق الأسهم بدول الخليج الغنية بالنفط.   يتبع