الذهب يتراجع مع صعود الدولار بعد الإخفاق في إبرام اتفاق بشأن اليونان

Wed Nov 21, 2012 9:36am GMT
 

سنغافورة 21 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - تراجع الذهب اليوم الأربعاء مع صعود الدولار بعدما أخفق الدائنون في إبرام اتفاق بشأن اليونان لكن المعنويات حول المعدن النفيس لا تزال تتلقى دعما من التوقعات باستمرار البنوك المركزية في التيسير النقدي.

واستقر الذهب في نطاق بين 1700 و1740 دولارا للأوقية (الأونصة) في الأسبوعين الماضيين بعد إعادة انتخاب الرئيس الأمريكي باراك أوباما مما أبهج المشترين للذهب الذين توقعوا استمرار سياسة التيسير النقدي الأمر الذي ساهم في الحفاظ على جاذبية الذهب كأداة تحوط ضد التضخم.

وقال نيك تريفيثان كبير محللي السلع الأولية لدى إيه.إن.زد في سنغافورة "يبدو أن الذهب تلقى دعما جيدا صوب مستوى 1700 دولار ولم تشهد التوقعات على الأمد البعيد تغيرا كبيرا."

وهبط الذهب في السوق الفورية 0.2 في المئة إلى 1724.98 دولار للأوقية بحلول الساعة 0842 بتوقيت جرينتش متضررا بفعل تراجع اليورو بينما لم يطرأ على الذهب الأمريكي تغير يذكر وظل عند 1725.10 دولار للأوقية.

وهبطت الفضة 0.5 في المئة إلى 32.98 دولار للأوقية.

وانخفض البلاتين 0.1 في المئة إلى 1566.99 دولار للأوقية. وتراجع البلاديوم 0.4 في المئة إلى 630.60 دولار للأوقية. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم هيكل - هاتف 0020225783292)