22 تشرين الثاني نوفمبر 2012 / 08:44 / منذ 5 أعوام

مصحح-القلعة تؤسس شركة مع قطريين لإستيراد الغاز الطبيعي من منتصف 2013

(إعادة لتصحيح خطأ طباعي في الفقرة الرابعة)

القاهرة 22 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - قالت شركة القلعة المصرية إنها وقعت اتفاقية مع مؤسسة كيو انفست وشركاء قطريين آخرين لتأسيس شركة لإستيراد الغاز الطبيعي لمصر بحلول منتصف عام 2013.

وأضافت القلعة المتخصصة في الاستثمار المباشر في بيان صحفي حصلت رويترز على نسخة منه أن الشركة الجديدة ستعمل على "انشاء وامتلاك وحدة عائمة في مصر لاستقبال وتخزين الغاز الطبيعي المسال واعادته لحالته الغازية."

كما ستتولى الشركة نقل الغاز من خلال الشبكة القومية للغاز وتسويقه في السوق المحلي.

وتعمل الحكومة المصرية على تسريع وتيرة إنتاج النفط والغاز لتلبية الطلب المحلي المتزايد وتوفير الطاقة للصناعات الجديدة التي ستوفر بدورها فرص عمل.

وتتفاوض مصر مع قطر والجزائر لإستيراد الغاز الطبيعي.

وقالت القلعة إن الشركة الجديدة ستعمل على "تغطية الطلب المتزايد على الغاز الطبيعي في السوق المصرية بحلول منتصف 2013."

وتقوم القلعة التي تبلغ استثماراتها 9.5 مليار دولار بالتركيز على بناء الاستثمارات الإقليمية التابعة في أنحاء منطقة الشرق الأوسط في صناعات منتقاة من خلال عمليات الاستحواذ وإعادة الهيكلة وبناء المشروعات الجديدة.

وقال أحمد هيكل مؤسس ورئيس شركة القلعة في البيان الصحفي اليوم ان الشركة الجديدة ستمثل "ركيزة أساسية في منظومة أمن الطاقة في مصر خلال المرحلة الراهنة من مسيرة التنمية بالدولة."

وقال رئيس الوزراء المصري في أكتوبر تشرين الاول إن مصر وهي منتج ومصدر للغاز الطبيعي اتفقت على استيراد الغاز الجزائري وتجري محادثات مع قطر للتوصل إلى اتفاق مماثل وذلك في خطوة تهدف إلى مساعدة القاهرة على تلبية التزاماتها بعقود التصدير في وقت يرتفع فيه الطلب المحلي.

وقال هيكل في البيان "هناك رؤية مشتركة حول حاجة مصر إلى المزيد من الغاز الطبيعي لتغذية قطاع توليد الطاقة وتامين احتياجات المشروعات الصناعية من إمدادات الغاز الطبيعي."

ولدى مصر مصنعان للغاز الطبيعي المسال وخط أنابيب لتصدير الغاز لكن مصادر بقطاع الطاقة تقول إن الحكومة تقوم بتحويل بعض الغاز المتعاقد على تصديره إلى السوق المحلية التي عانت من نقص الوقود وانقطاعات متكررة للتيار الكهربائي خلال الصيف.

وقال قطر في سبتمبر أيلول المنصرم إنها ستستثمر 18 مليار دولار في مشروعات سياحية وصناعية في مصر على مدى السنوات الخمس المقبلة.

وتشمل المشروعات محطات لتوليد الكهرباء والغاز الطبيعي المسال ومصانع للحديد والصلب بتكلفة ثمانية مليارات دولار في شرق التفريعة ببورسعيد ومشروعا سياحيا عملاقا بتكلفة عشرة مليارات دولار على ساحل البحر المتوسط. (تغطية صحفية إيهاب فاروق - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below