بورصة الكويت تترقب انتخابات البرلمان

Thu Nov 29, 2012 12:38pm GMT
 

من أحمد حجاجي

الكويت 29 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - تترقب بورصة الكويت انتخابات مجلس الأمة (البرلمان) المقررة السبت المقبل والتي تشكل تحديا للسلطة والمعارضة على حد سواء وتأتي في ظل أجواء من التوتر الذي استمر شهورا بين الجانبين.

وأغلق مؤشر كويت 15 اليوم الخميس عند 1035.4 نقطة مرتفعا بمقدار 13.4 نقطة بما يعادل 1.3 بالمئة عن إغلاق نهاية الأسبوع الماضي.

وأغلق المؤشر السعري الأوسع نطاقا عند 5943.94 نقطة بارتفاع قدره 55.6 نقطة أو 0.94 بالمئة عن الأسبوع السابق.

ودعت معظم قوى المعارضة الإسلامية وغير الإسلامية الشهر الماضي الشعب الكويتي لمقاطعة الانتخابات البرلمانية ترشيحا وتصويتا بعد تعديل نظام الدوائر الانتخابية من خلال مرسوم أميري في غيبة البرلمان.

ورفضت المعارضة خطوة تعديل النظام الانتخابي واعتبرتها موجهة ضدها لمنعها من تحقيق أغلبية في مجلس الأمة كما حدث في انتخابات فبراير شباط الماضي لكن أمير الكويت اعتبرها خطوة ضرورية.

وتنظم المعارضة مسيرة في الليلة التي تسبق الانتخابات لتشجيع الشعب الكويتي على المقاطعة. وسمحت الحكومة بتنظيم هذه المسيرة وهي المرة الأولى التي يسمح فيها بتنظيم مسيرات حيث كان الأمر يقتصر سابقا على الوقفات الاحتجاجية في ساحة الإرادة.

ويقول مراقبون إن الصراع السياسي المستمر بين السلطة والمعارضة ضيع سنوات من التنمية في الكويت الغنية بالنفط وعضو منظمة أوبك.

وقال ميثم الشخص مدير شركة العربي للوساطة المالية لرويترز إن البرلمان المقبل سيكون فريدا من نوعه ولا أحد يعلم هل سيكون مواليا للحكومة أم معارضا لها وإلى أي حد ستبلغ معارضته.   يتبع