البورصة المصرية تتراجع لأدنى مستوى في 4 أشهر وصعود سوقا الامارات

Thu Nov 29, 2012 3:23pm GMT
 

من نادية سليم

دبي 29 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - هبطت البورصة المصرية مسجلة أدنى مستوى إغلاق في أربعة أشهر اليوم الخميس مع استمرار الأزمة السياسية في البلاد بينما صعد سوقا الامارات مدعومين باجواء تفاؤل في الاسواق العالمية.

وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.2 بالمئة إلى 4807 نقاط مقلصا مكاسبه منذ بداية العام إلى 32.7 بالمئة. وساهم إقبال صائدي الصفقات على الشراء عند أسعار متدنية في تقليص الخسائر.

وقال متعامل مقره القاهرة "تتجه القاهرة نحو نهاية أسبوع حرجة مع احتجاجات مزمعة معارضة ومؤيدة للرئيس محمد مرسي.

"اقتنص بعض المشترين الفرصة للشراء عند مستويات متدنية."

وبلغت خسائر المؤشر المصري في نوفمبر تشرين الثاني 15.6 بالمئة وهو ثاني أكبر انخفاض شهري منذ اندلاع الانتفاضة في يناير كانون الثاني 2011.

وباع المستثمرون مراكز في أعقاب احتجاجات واسعة النطاق ضد الرئيس مرسي. ويعارض المحتجون إعلانا دستوريا أصدره الرئيس يوسع نطاق سلطاته.

واجتمعت الجمعية التأسيسية للدستور اليوم للتصويت على مسودة الدستور الجديد في خطوة تأمل جماعة (الإخوان المسلمون) أن تساهم في إنهاء الأزمة.

وأغلق مؤشر دبي مرتفعا في آخر أيام التداول لشهر نوفمبر لكن مكاسب اليوم لم تكن كافية لتحول دون تسجيل المؤشر لأول خسارة شهرية منذ يونيو حزيران مع إحجام المستثمرين عن المخاطرة وسط التوترات السياسية الاقليمية.   يتبع