نمو الناتج المحلي الهندي يتجه لأدنى مستوياته خلال عقد

Fri Nov 30, 2012 10:11am GMT
 

نيودلهي 30 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - واصل نمو الاقتصاد الهندي تراجعه في الربع الثالث من العام الجاري مسجلا معدلا أقل من المتوقع ومواصلا طريقه نحو أسوأ عام له خلال عقد ممما يؤكد الحاجة الملحة لإجراء إصلاحات صعبة سياسيا لإنعاش الاقتصاد.

وأظهرت بيانات حكومية أولية اليوم الجمعة أن الناتج المحلي الإجمالي ارتفع بنسبة 5.3 بالمئة في الفترة من يوليو تموز إلى سبتمبر أيلول مقارنة به قبل عام مقابل 5.5 بالمئة في الربع الثاني من العام الجاري.

وبناء على هذه البيانات توقع كبير المستشارين الاقتصاديين لرئيس الوزراء مانموهان سينغ تحقيق معدل نمو على مدار العام بأكمله يتراوح بين 5.5 و6 بالمئة وهو أدنى معدل منذ 2002-2003.

وقال المستشار سي. رانجاراجان لشبكة سي.إن.بي.سي التلفزيونية إن معدل النمو "سيكون بين النسبتين نظرا لأننا نحتاج في الواقع إلى نمو قوي للغاية في النصف الثاني من أجل الوصول إلى ستة بالمئة."

وجاء معدل النمو أقل من توقعات استطلاع أجرته رويترز ومماثلا للنسبة المسجلة في الفترة بين يناير كانون الثاني ومارس آذار الماضيين وهي أقل نسبة نمو في ثلاثة أعوام.

ورغم ذلك يقول خبراء في الاقتصاد أن المخاوف الحالية بشأن التضخم تعني أنه ليس من المرجح أن يخفض بنك الاحتياطي الهندي (البنك المركزي) أسعار الفائدة خلال اجتماعه التالي بشأن السياسات في 18 ديسمبر كانون الأول. (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود - هاتف 0020225783292)