مقدمة 1-الخارجية الأمريكية: نجري محادثات مع تركيا بشأن واردات الغاز الإيراني

Tue Dec 4, 2012 7:02pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

واشنطن 4 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت وزارة الخارجية الأمريكية اليوم الثلاثاء إن دبلوماسيين أمريكيين يجرون محادثات مع أنقرة بشأن تدفق الذهب من تركيا إلى إيران مقابل الغاز الإيراني.

وقال مارك تونر المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية للصحفيين "نواصل التشاور عن قرب مع تركيا كما نفعل مع كل الدول الأخرى بشأن نطاق العقوبات الأمريكية على إيران."

وتابع "بالتأكيد سنلاحق أي دليل على تعاملات قد تقع تحت طائلة العقوبات."

وتعتمد تركيا على واردات الغاز الطبيعي من إيران وتدفع ثمنها بالليرة التركية وتستخدم طهران الليرة لشراء ذهب تركي. وينقل سعاة الذهب التركي إلى دبي ثم يجري نقله من هناك إلى إيران.

وتستورد تركيا أيضا النفط الإيراني إذ أن واشنطن منحتها إعفاء من العقوبات المتعلقة بهذه التجارة بعد أن خفضت أنقرة مشترياتها من طهران.

غير أن إمكانية تطبيق العقوبات على تجارة الغاز مقابل الذهب تبدو ضبابية لأن تركيا تدفع ثمن الغاز بالليرة وليس بالدولار. والعملة التركية قيمتها محدودة عند شراء السلع في الأسواق الدولية لكنها مناسبة جدا لشراء الذهب داخل تركيا.

وقال وزير الطاقة التركي تانر يلدز اليوم الثلاثاء إن شراء الغاز الإيراني ليس مشمولا بالعقوبات الأمريكية مما يعني أن طهران ستواصل توريد الغاز والحصول على مدفوعات من أكبر مشتر منها.

وأصدر الرئيس الأمريكي باراك أوباما خلال الصيف قرارا يسمح لواشنطن بفرض عقوبات على الدول التي تقدم المعادن النفيسة لإيران.   يتبع