مصدر: إيسار الهندية تخفض وارداتها من النفط الإيراني في نوفمبر

Wed Dec 5, 2012 3:40pm GMT
 

نيودلهي 5 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال مصدر مطلع إن شركة إيسار للنفط الهندية خفضت وارداتها النفطية من إيران بأكثر من النصف في نوفمبر تشرين الثاني وتستهدف تقليصها أكثر من ذلك الأمر الذي يعزز آمال نيودلهي في استمرار إعفائها من العقوبات الأمريكية.

وتشير بيانات حصلت عليها رويترز إلى أن إيسار وهي شركة خاصة كانت أكبر عميل هندي للنفط الإيراني في الفترة من ابريل نيسان حتى أكتوبر تشرين الأول حيث حصلت على أكثر من متوسط كميات الصفقات.

وحصلت الهند على إعفاء لمدة ستة أشهر من العقوبات الأمريكية التي تستهدف برنامج إيران النووي والتي تمنع الدول التي تتقاعس عن خفض وارداتها من النفط الايراني من الوصول إلى نظامها المالي. ويتطلب تجديد الاعفاء مزيدا من التخفيضات في الواردات.

وقال المصدر إن إيسار استوردت في نوفمبر نحو 265 ألف طن أو نحو 64 ألفا و500 برميل يوميا من الخام الإيراني بانخفاض نحو 55 في المئة عن الشهر السابق ونحو الثلث عنه قبل عام.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه نظرا لحساسية القضية أن شركة التكرير استوردت في أكتوبر 144 ألفا و800 برميل يوميا وفي نوفمبر من العام الماضي نحو 180 ألفا و800 برميل يوميا.

وقال "ستواصل إيسار خفض المشتريات من إيران إذ أنها تريد خفض الواردات من إيران إلى نحو 85 ألف برميل يوميا في العام المالي الحالي."

وتشير بيانات لرويترز إلى أن إيسار استوردت نحو 109 آلاف برميل يوميا من إيران في الفترة من ابريل حتى أكتوبر وتعرضت لانتقادات من شركات التكرير الحكومية لعدم تعاونها مع تلك الشركات في جهود الهند لخفض المشتريات من الجمهورية الإسلامية. (إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير محمود عبد الجواد - هاتف 0020225783292)