العجز التجاري الاسترالي يرتفع إلى 2.2 مليار دولار

Fri Dec 7, 2012 7:03pm GMT
 

سيدني 7 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - اتسع عجز ميزان التجارة الأسترالي إلى أعلى مستوياته في اربع سنوات ونصف السنة في أكتوبر تشرين الأول الماضي مع انتعاش الواردات في حين ظلت الصادرات مستقرة وهو ما ألقى الضوء على الضرر الواقع على هذه الدولة الغنية بالموارد من تراجع معدلات التبادل التجاري.

وأظهرت بيانات مكتب الإحصاء الاسترالي الصادرة يوم الخميس ارتفاع العجز على تجارة السلع والخدمات إلى 2.1 مليار دولار استرالي (2.2 مليار دولار) في أكتوبر من 1.4 مليار دولار استرالي في الشهر السابق.

وهذا هو الشهر الحادي عشر الذي تسجل فيه استراليا عجزا تجاريا واكبر عجز منذ مارس آذار عام 2008 الأمر الذي يذكر بأن انخفاض اسعار صادرات مثل الحديد الخام والفحم أضرت باقتصاد البلاد.

ودفعت الحاجة إلى تعويض أثر التجارة على الاقتصاد البنك المركزي الاسترالي لخفض سعر الفائدة ربع نقطة هذا الأسبوع ليبلغ ثلاثة بالمئة ليسجل أدنى مستوياته التي بلغها أثناء الأزمة المالية العالمية.

ويتوقع المستثمرون ان تخفض الفائدة بدرجة أكبر نظرا إلى قوة العملة المحلية والتزام الحكومة باجراءات تقشف.

وارتفعت صادرات استراليا من السلع والخدمات 0.4 بالمئة فقط في أكتوبر إلى 24.4 مليار دولار استرالي مع تراجع إيرادات الفحم لتبطل أثر ارتفاع إيرادات الحديد الخام والمنتجات الزراعية.

وارتفعت الواردات بنسبة ثلاثة بالمئة إلى 26.5 مليار دولار استرالي مدعومة بشراء منتجات رأسمالية لمشروعات تعدين كبرى.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - محمد عبد العال هاتف 0020225783292)