مقابلة-وزير: ليبيا قد تصدر تراخيص نفط جديدة خلال الفترة الانتقالية

Sun Dec 9, 2012 1:41pm GMT
 

طرابلس 9 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - صرح وزير النفط الليبي الجديد لرويترز بأن ليبيا قد تشرع في جولة جديدة لتراخيص التنقيب والإنتاج خلال الفترة الانتقالية الحالية ولكن الأولوية في الوقت الحالي للمحافظة على مستويات الإنتاج عند مستواها قبل الحرب وتحقيق أهداف الإنتاج.

وقال عبد الباري العروسي في أول لقاء مع وسائل الإعلام العالمية منذ تنصيبه الشهر الماضي "الأولوية للحفاظ على الانتاج عند حوالي 1.5 مليون برميل يوميا."

وتابع أن الهدف الحالي هو زيادة الانتاج بواقع 100 ألف برميل يوميا خلال الاشهر القليلة المقبلة وفي المرحلة التالية تنوي ليبيا حفر مزيد من الآبار لزيادة معدل الإنتاج.

وزاد إنتاج ليبيا من الخام بوتيرة أسرع مما توقعه المحللون بعد المعارك التي أطاحت بالزعيم الليبي معمر القذافي لتصل للمستوى الحالي بين 1.5 و1.6 مليون برميل يوميا.

وتهدف المؤسسة الوطنية للنفط لزيادة الإنتاج إلى 1.72 مليون برميل يوميا بنهاية مارس آذار حسبما أعلن رئيس مجلس إدارتها الشهر الماضي لكنه حذر من خطر عرقلة الاضرابات للانتاج.

وأكد العروسي على هدف ليبيا زيادة الانتاج إلى مليوني برميل يوميا بحلول عام 2015.

وتولي العروسي منصبه قبل أسابيع قليلة خلفا لعبد الرحمن بن يزة لينضم للحكومة الانتقالية التي تتولي السلطة لحين صياغة دستور جديد العام المقبل.

وأضاف أن ليبيا ستراجع عقود المشاركة في التنقيب والإنتاج الموقعة إبان حكم القذافي بهدف التوصل لإجراء سليم من أجل المفاوضات الجديدة في المستقبل.

وقال إن ولاية الحكومة لن تزيد على 15 شهرا وإنها تعمل على المدى القصير والطويل.   يتبع