اليورو قرب أدنى مستوى في أسبوعين لمخاوف بشأن ايطاليا

Mon Dec 10, 2012 7:08am GMT
 

طوكيو 10 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - اقترب اليورو من أدنى مستوى في أسبوعين مقابل الدولار اليوم الاثنين بعدما عرض رئيس الوزراء الايطالي ماريو مونتي الاستقالة مما يثير عدم تيقن بشأن من سيقود ثالث أكبر اقتصاد بمنطقة اليورو للخروج من أزمة الديون.

في المقابل استمد الدولار دعما من بيانات قوية للوظائف الأمريكية يوم الجمعة لكن الحذر من خطوات جديدة للتيسير النقدي من مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) في وقت لاحق هذا الأسبوع يكبح تقدمه.

وتراجع اليورو نحو 0.3 بالمئة إلى 1.2880 دولار مقتربا من أدنى مستوى في أسبوعين 1.2876 دولار الذي سجله يوم الجمعة. وبلغت العملة الموحدة 1.2908 دولار في أحدث سعر لها منخفضة بذلك نحو 0.2 بالمئة عن أواخر المعاملات الأمريكية.

ومقابل الين تراجع الدولار قليلا إلى 82.41 ين. وقال محللون إن فشله يوم الجمعة في اختراق أعلى مستوى للشهر الماضي 82.84 ين بعد بيانات الوظائف القوية قد لا يبعث على التفاؤل بالنسبة للعملة الأمريكية.

وسجل الدولار الكندي أعلى مستوى في سبعة أسابيع مقابل الدولار الأمريكي الذي تراجع إلى 0.9865 دولار كندي إثر بيانات قوية للوظائف الكندية وموافقة الحكومة على عرض شراء شركة نكسن للطاقة من سنوك الصينية العملاقة للنفط.

وهبط الدولار الأسترالي بعدما جاءت بيانات التجارة الصينية لشهر نوفمبر تشرين الثاني دون توقعات السوق بكثير حيث لم يزد نمو الصادرات على 2.9 بالمئة في حين استقرت الواردات دون تغير عنها قبل عام.

وتراجع الدولار الأسترالي 0.1 بالمئة إلى 1.0747 دولار أمريكي لكنه يظل غير بعيد عن أعلى مستوى في 11 أسبوعا 1.0515 دولار الذي سجله يوم الخميس. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - هاتف 0020225783292)