الدولار تحت ضغط تحسبا لتيسير نقدي في الولايات المتحدة

Wed Dec 12, 2012 7:25am GMT
 

طوكيو 12 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - حوم الدولار حول أقل مستوى في عدة أشهر مقابل العملات مرتفعة العائد اليوم الأربعاء مع ترقب الأسواق إعلان مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) عن برامج تحفيز جديدة في وقت لاحق اليوم.

وانتعش اليورو بفضل ارتفاع مفاجئ للثقة حيال الاقتصاد الألماني وذلك في مقابل مؤشرات سابقة على أن "الهاوية المالية" تضر بالثقة في الاقتصاد الأمريكي.

وقال هيديكي اميكورا من نومورا ترست بنك "يميل مجلس الاحتياطي لاتخاذ إجراءات وقائية لحماية الاقتصاد إذا وضعنا في الاعتبار النحو الذي أعلنت به الموجة الثالثة من التيسير الكمي وفي وضوء المخاوف بشأن الهاوية المالية. أعتقد أن مجلس الاحتياطي سيفعل ما تتداوله الأسواق."

وتابع "في هذه الحالة سيرتفع اليورو أكثر أمام الدولار."

وسجل مؤشر الدولار 80.10 دون تغير عن مستوياته في الولايات المتحدة لكنه نزل 0.5 بالمئة الأسبوع الجاري وارتفع اليورو ليبتعد أكثر عن اقل مستوى في أسبوعين 1.2876 دولار الذي سجله يوم الجمعة وكان آخر سعر له 1.3001 دولار محتفظا بمكاسبه بعد ارتفاع مفاجئ لمؤشر المعنويات الاقتصادية لمعهد زد.إي. دبليو الألماني.

وسجل الدولار الأسترالي أعلى مستوى في ثلاثة أشهر 1.0541 دولار أمريكي قبل أن يتراجع إلى 1.0533 دولار مقتربا من نفس مستواه في أواخر المعاملات الأمريكية.

واقترب الدولار الكندي من أعلى مستوى في سبعة أسابيع 0.9858 دولار كندي للدولار الأمريكي الذي سجه أمس الثلاثاء في حين اقترب الدولار النيوزيلندي من أعلى مستوى في تسعة أشهر عند 0.9398 دولار أمريكي.

وسجل الدولار الأسترالي أعلى سعر في ثمانية أشهر ونصف الشهر عند 87.01 ين مع تأثر العملة اليابانية سلبا بالتكهنات بأن بنك اليابان المركزي سيأخذ إجراءات أقوى للتيسير النقدي إذا فاز الحزب الديمقراطي الحر بالانتخابات يوم الأحد وهي النتيحة المتوقعة.

ومقابل الدولار نزلت العملة اليابانية 0.2 بالمئة إلى 82.65 ين مقتربة من أقل مستوى في سبعة أشهر ونصف الشهر 82.84 ين الذي سجلته قبل ثلاثة أسابيع. (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي - هاتف 0020225783292)