مقدمة 1-وكالة الطاقة تتوقع تباطؤ الطلب على النفط في 2013 وإمدادات وفيرة

Wed Dec 12, 2012 10:14am GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

لندن 12 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قالت وكالة الطاقة الدولية اليوم الأربعاء إن الطلب العالمي على النفط سيتباطأ في 2013 مع استمرار حالة الضعف في النمو الاقتصادي وتكهنت بمستويات مريحة من المعروض النفطي في السوق وهو ما قد يخفف ضغوط أسعار النفط على المستهلكين.

وقالت الوكالة في تقريرها الشهري "من المتوقع أن يظل نمو الطلب العالمي بطيئا نسبيا في 2013 مع استمرار توقع ضعف النمو الاقتصادي العالمي."

وقدرت وكالة الطاقة نمو الطلب العالمي على النفط في 2013 بواقع 865 ألف برميل يوميا بزيادة 110 آلاف برميل يوميا عن تقريرها السابق مما يرفع الاستهلاك إلى متوسط 90.52 مليون برميل يوميا.

ومن ناحية المعروض أشارت الوكالة إلى نمو هائل للإنتاج الأمريكي بفضل طفرة النفط الصخري وهو ما سيكون أحد أهم التطورات في السوق في 2013. وقالت الوكالة إن الولايات المتحدة ستساهم بنسبة كبيرة في زيادة إجمالية في إنتاج الدول غير الأعضاء في أوبك قدرها 890 ألف برميل يوميا ليصل إلى 54.2 مليون برميل يوميا في 2013.

وأضافت الوكالة أنها لم تغير توقعها لحجم الطلب على نفط أوبك في 2013 عن 29.9 مليون برميل يوميا أي أنه يقل كثيرا عن الإنتاج الحالي للمنظمة الذي بلغ 31.22 مليون برميل يوميا في نوفمبر تشرين الثاني.

غير أنها قالت إنها لا تتوقع أن يقرر وزراء أوبك المجتمعون في فيينا اليوم أي تخفيضات في الإنتاج لكن من المرجح أن يمددوا العمل بمستوى الإنتاج المستهدف الحالي والبالغ 30 مليون برميل يوميا نظرا لأسعار النفط القوية نسبيا.

وقالت الوكالة "قبيل الاجتماع لمح غالبية الوزراء إلى الإبقاء على الوضع القائم بالرغم من أن متوسط الإنتاج هذا العام تجاوز المستوى المستهدف بواقع 1.5 مليون برميل يوميا."

وتابعت "أسعار العقود الآجلة لخام برنت بصدد تجاوز المستويات القياسية لعام 2011 هذا العام مدعومة بتزايد المخاطر السياسية في بلدان منتجة رئيسية سواء في أوبك أو خارجها."

وقالت الوكالة أيضا إنها تعتقد أن الإنتاج الإيراني تراجع في نوفمبر تشرين الثاني بواقع 20 ألف برميل يوميا إلى 2.70 مليون برميل يوميا وإن بيانات ملاحية أولية أشارت إلى أن الأحجام قد تتراجع أيضا في ديسمبر كانون الأول بسبب العقوبات الدولية.

وأضافت "من المتوقع أن تنخفض صادرات الخام الإيراني في الشهر المقبل والعام الجديد لتصل إلى مستوى قريب من مليون برميل يوميا إذ تواصل دول الاتحاد الأوروبي وآسيا خفض وارداتها من إيران حتى تظل قادرة على التعامل مع النظام المالي الأمريكي." (إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي - هاتف 0020225783292)