اوباما يوقع قانونا لتطبيع التجارة مع روسيا يثير غضب موسكو

Fri Dec 14, 2012 7:27pm GMT
 

واشنطن 14 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - وقع الرئيس الامريكي باراك اوباما اليوم الجمعة قانونا لتطبيع تجارة الولايات المتحدة مع روسيا ينهي قيودا تعود الي عهد الحرب الباردة لكنه يعاقب الروس الذين تتهمهم واشنطن بانتهاك حقوق الانسان.

واعترضت روسيا بقوة على بند حقوق الانسان في القانون المعروف باسم قانون ماجنيتسكي نسبة الي سيرجي ماجنيتسكي وهو محام روسي مناهض للفساد اثارت وفاته في السجن في 2009 موجة إدانة دولية.

ويلزم القانون ادارة اوباما برفض منح تأشيرات دخول للروس المتهمين بانتهاكات لحقوق الانسان وتجميد أي اصول لهم في الولايات المتحدة.

ويسمح القانون -الذي وافق عليه مجلسا الشيوخ والنواب الامريكيان بأغلبية ساحقة- لاوباما باقامة "علاقات تجارية عادية دائمة" مع روسيا وهو ما يرفع قيدا على التجارة يرجع الي عهد الحرب الباردة.

وسارعت روسيا الي انتقاد القانون الامريكي قائلة انه "قصير النظر وخطير" ووصفته بانه "تدخل ظاهر في شؤونا الداخلية".

وألقت وزارة الخارجية الروسية بمعظم اللوم على المشرعين الامريكيين وليس على اوباما قائلة ان روسيا تأسف لأن الرئيس الامريكي لم يتمكن من أن يتغلب على "اولئك الذين... ينظرون الي بلدنا ليس كشريك بل كعدو."

ووصف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين امس الخميس موافقة الكونجرس على مشروع القانون بانه "اجراء سياسي محض وغير ودي."

وقال بوتين "لا أفهم كيف يضحون بالعلاقات الامريكية-الروسية من اجل كسب بعض الارباح السياسية في الداخل."

(اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية-هاتف 0020225783292)