صحيفة: تراجع إيرادات النفط الإيرانية بمقدار النصف

Sun Dec 16, 2012 4:08pm GMT
 

دبي 16 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - نقلت صحيفة دنيا الاقتصاد الإيرانية عن وزير الاقتصاد شمس الدين حسيني قوله إن إيرادات إيران النفطية هبطت بمقدار النصف هذا العام مقارنة مع العام الماضي وذلك في إقرار بمدى تأثير العقوبات الغربية على المصدر الرئيسي للتمويل في البلاد.

وتهدف العقوبات الأمريكية والأوروبية إلى تقليص إيرادات النفط الإيرانية لحرمان طهران من تمويل برنامجها النووي. وتنفي إيران سعيها لإنتاج أسلحة نووية وتقول إن برنامجها سلمي.

ونقلت الصحيفة عن حسيني قوله "نظرا للعقوبات فإن إيرادات النفط هبطت 50 في المئة."

وأضاف قائلا "لن تكون هناك مشكلة في دفع الرواتب حتى نهاية هذا العام إذ سنقوم بادارة مواردنا وايراداتنا" مشيرا إلى السنة الإيرانية التي تنتهي في 20 مارس ذار 2013.

وأدلى حسيني بتلك التصريحات في مقابلة مع التليفزيون الحكومي أمس السبت نشرتها الصحيفة الاقتصادية اليوم الأحد.

ولمح مشرعون إيرانيون في أوقات سابقة لما تعانيه الميزانية جراء العقوبات وقال مسؤولون إن على الحكومة أن تقلل اعتمادها على إيرادات النفط وتزيد الضرائب لدعم خزائنها.

ومن المنتظر أن يعرض الرئيس محمود أحمدي نجاد ميزانية 2013-2014 على البرلمان للحصول على موافقته.

وإضافة إلى الحظر الاوروبي على استيراد النفط الإيراني تواجه طهران أيضا عقوبات مالية تجعل من الصعب عليها الحصول على ثمن الشحنات النفطية التي تتمكن من تصديرها.

وقال مسؤولون أمريكيون إنه إعتبارا من السادس من فبراير شباط سيمنع قانون أمريكي إيران من تحويل عائدات صادراتها النفطية وهو إجراء سيحرم طهران من كميات كبيرة من الأموال. (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير محمود عبد الجواد - هاتف 0020225783292)