صادرات قوية وارتفاع طفيف للاجور يمنحان الامل لمنطقة اليورو

Mon Dec 17, 2012 11:06am GMT
 

بروكسل 17 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قفزت صادرات منطقة اليورو في أكتوبر تشرين الأول وارتفعت الأجور بشكل متواضع في الربع الثالث في أحدث مؤشر على استعادة المنطقة المثقلة بالدين ميزتها التنافسية.

وقال مكتب الاحصاءات الأوروبي يوروستات اليوم الإثنين إن ميزان المعاملات التجارية لدول منطقة اليورو مع باقي دول العالم سجل فائضا قدره 10.2 مليار يورو (13 مليار دولار) مقارنة بعجز قبل عام وزادت المبيعات الخارجية 14 في المئة.

والتجارة مع الولايات المتحدة واسيا وأمريكا اللاتينية هي الأمل الأكير لتفادي كساد طويل في حين يعاني الأوروبيون من معدل بطالة قياسي وخفض الانفاق الحكومي وتراجع معاشات التقاعد.

وذكر المكتب في بيان منفضل أن التكلفة الاسمية لساعة العمل ارتفعت 0.7 في المئة في اسبانيا و0.8 في المئة في ايطاليا و1.1 في المئة في البرتغال في الفترة من يوليو تموز إلى سبتمبر ايلول.

وبصفة عامة ارتفعت تكلفة ساعة العمل في منطقة اليورو اثنين بالمئة خلال الربع ويرجع ذلك بصفة أساسية لزيادة 3.3 في المئة في المانيا وهو مؤشر ايجابي لأنه يعني أن المستهلكين الأكثر ثراء في أكبر اقتصاد في أوروبا سيشترون سلعا أكثر من الدول المجاورة. (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير محمود عبد الجواد - هاتف 0020225783292)