مقدمة 1-مسؤول: تكلفة إنقاذ قبرص قد تزيد عن نصف حجم اقتصادها

Tue Jun 26, 2012 12:39pm GMT
 

(لإضافة تصريحات مسؤول أوروبي)

نيقوسيا 26 يونيو حزيران (رويترز) - قال مسؤول أوروبي اليوم الثلاثاء إن قبرص التي أضحت خامس دولة في منطقة اليورو تطلب تمويلا طارئا من أوروبا قد تحتاج حزمة إنقاذ تصل إلى عشرة مليارات يورو أي أكثر من نصف حجم اقتصادها.

كانت قبرص التي لقطاعها المصرفي انكشاف كبير على اليونان المثقلة بالديون قالت أمس الاثنين إنها ستتقدم رسميا بطلب للحصول على مساعدة من صندوق الانقاذ التابع للاتحاد الأوروبي.

وقال المسؤول إنه تجري دراسة حزمة تصل قيمتها إلى عشرة مليارات يورو لمساعدة الاقتصاد القبرصي البالغ حجمه 17.3 مليار يورو.

وحذت قبرص حذو اليونان وأيرلندا والبرتغال واسبانيا في طلب المساعدة المالية من الاتحاد الأوروبي لمواجهة أزمة الديون التي دفعت تكاليف الاقتراض الايطالية أيضا إلى مستويات مرتفعة للغاية.

وتحتاج قبرص 1.8 مليار يورو أي عشرة بالمئة من الناتج المحلي الاجمالي لسد عجز في الحد الأدنى القانوني لرأسمال ثاني أكبر بنك في الجزيرة. وصرح وزير المالية فاسوس شيارلي لرويترز بأن المساعدة المحتملة قد تكون أوسع نطاقا لتغطية احتياجات مالية.

وقالت صحف قبرصية إن حجم المساعدة قد يكون بين ستة وعشرة مليارات يورو وهو في جميع الأحوال رقم ضخم للبلد الذي يعد ثالث أصغر اقتصاد في منطقة اليورو بعد مالطا واستونيا. (إعداد عبد المنعم هيكل للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي - هاتف 0020225783292)