سنغافورة تخفض وارداتها من زيت الوقود الايراني مع بدء العقوبات

Thu Jun 28, 2012 12:23pm GMT
 

سنغافورة 28 يونيو حزيران (رويترز) - انخفضت واردات سنغافورة من زيت الوقود الايراني في يونيو حزيران نحو 60 بالمئة عن ذروتها في 2012 مع ممارسة سنغافورة لضغوط على شركات النفط لتقليص التجارة مع طهران كي تتمكن الدولة الجزيرة من الحصول على استثناء من العقوبات الأمريكية.

ومنحت الولايات المتحدة استثناءات لمستوردين رئيسيين للخام الايراني مثل الهند واليابان وكوريا الجنوبية ما يترك سنغافورة والصين فقط في مواجهة التهديد بفرض عقوبات يبدأ سريانها اليوم الخميس وقد تضر بالقطاع المالي المهم لسنغافورة.

وقال مصدر رسمي مطلع إن هيئة التجارة في سنغافورة كثفت الضغوط على شركات النفط كي تقلص التجارة مع طهران في أعقاب زيارة من دبلوماسي أمريكي كبير.

وقالت وزارة الشؤون الخارجية في إشارة إلى بيان سابق صدر يوم 12 يونيو حزيران إن ايران ساهمت بما لا يزيد على واحد بالمئة من إجمالي واردت النفط الخام وأن هذه الواردات تقلصت إلى الصفر في مايو أيار.

وأضافت الوزارة أن البنك المركزي طلب من البنوك أن تراقب بشكل أكثر صرامة الصفقات التجارية المتعلقة بإيران.

ووفقا لبيانات رويترز انخفضت واردات زيت الوقود في يونيو إلى 230 ألف طن وهو ما يعني تراجعا بنسبة 58.7 بالمئة عن ذروة الواردات هذا العام البالغة 561 ألف طن في فبراير شباط. (إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير أحمد إلهامي - هاتف 0020225783292)