ارتفاع بورصات الخليج بعد إتفاق أوروبي والسعودية مستقرة

Sun Jul 1, 2012 3:08pm GMT
 

من نادية سليم

دبي أول يوليو تموز (رويترز) - أوقفت الأسهم الاماراتية موجة هبوط اليوم الأحد وتعافت بورصة قطر من أدنى مستوى في عشرة أشهر بعد انتعاش المعنويات بفعل تحرك زعماء الاتحاد الأوروبي لتخفيف أزمة ديون منطقة اليورو.

وقفز اليورو نحو إثنين في المئة وارتفعت أسعار النفط والأسهم العالمية يوم الجمعة بعدما إتفق قادة منطقة اليورو على إجراءات لخفض تكلفة الإقتراض الباهظة في إيطاليا وأسبانيا إلى جانب إعادة رسملة بنوك المنطقة بشكل مباشر.

وارتفع مؤشر سوق دبي 0.7 بالمئة لتتوقف موجة خسائر استمرت ست جلسات.

وارتفع سهما إعمار العقارية القيادي والاتحاد العقارية 1.8 بالمئة لكل منهما بينما زاد سهم ديار للتطوير 2.4 بالمئة. وشكل الثلاثي نحو 40 بالمئة من إجمالي الأسهم التي تم تداولها على قائمة المؤشر.

وصعد المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.5 بالمئة مرتفعا من أدنى إغلاق في أسبوعين الذي سجله يوم الخميس.

وقال فؤاد درويش رئيس الوساطة لدى بيت الاستثمار العالمي (جلوبل) بالكويت "تفاعلت الامارات بشكل جيد مع دعم البنوك الأوروبية ومن الطبيعي أن يغذي أداء السعودية أمس الأسواق الأخرى."

ومن المستبعد أن تحافظ أسواق الخليج على مكاسبها في ظل تضاؤل نشاط المستثمرين. وهذا التراجع في النشاط معتاد خلال أشهر الصيف إضافة إلى تأثير التوقعات الضعيفة لنتائج أعمال الربع الثاني من العام.

وقال درويش "نقترب من رمضان ولا نستطيع التغاضي عن حقيقة أن المستثمرين الأفراد يقودون الأسواق. سيحجم الناس عن ضخ أموال جديدة. ثمة شكوك بشأن الأرباح ... لا يوجد حافز."   يتبع