مقدمة 1-وول ستريت تتجاهل بيانات ضعيفة وصعود ستاندرد آند بورز وناسداك

Mon Jul 2, 2012 8:54pm GMT
 

(لإضافة الاغلاق الرسمي وتفاصيل)

نيويورك 2 يوليو تموز (رويترز) - ارتفعت الأسهم الأمريكية اليوم الاثنين متجاهلة انكماشا مفاجئا في قطاع الصناعات التحويلية الأمريكي اعتبره بعض المستثمرين علامة على أن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي) سيتخذ مزيدا من الاجراءات القوية لدعم الاقتصاد.

وظل ستاندرد آند بورز منخفضا معظم الجلسة إلا انه أغلق على ارتفاع طفيف بعدما حقق مكاسب في اواخر التعاملات. لكن الأسهم الصناعية تعرضت لضغط بعد البيانات وهي الأحدث في سلسلة من المؤشرات على تدهور الظروف الاقتصادية في أنحاء العالم.

وخسر سهم بوينج 1.5 في المئة إلى 73.18 دولار وكاتربيلر 1.4 في المئة إلى 83.68 دولار.

ودعمت البيانات الضعيفة وجهة النظر القائلة بأن الأوضاع تتدهور في حين قال بعض المستثمرين إنها علامة على أن مجلس الاحتياطي الاتحادي سيتخذ على الأرجح مزيدا من الاجراءات لدعم الاقتصاد.

وانكمش قطاع الصناعات التحويلية في منطقة اليورو مجددا في يونيو حزيران كما تراجع القطاع أيضا في الصين في الشهر نفسه.

وتراجع مؤشر داو جونز الصناعي 8.70 نقطة أو 0.07 في المئة ليغلق عند 12871.39 نقطة.

وارتفع ستاندرد آند بورز 500 بواقع 3.35 نقطة أو 0.25 في المئة ليغلق عند 1365.51 نقطة.

وزاد مؤشر ناسداك المجمع 16.18 نقطة أو 0.55 في المئة ليغلق عند 2951.23 نقطة. (إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية)