وزير الاقتصاد: خطوات إضافية من اسبانيا لتحقيق أهداف خفض العجز

Tue Jul 3, 2012 8:37am GMT
 

مدريد 3 يوليو تموز (رويترز) - قال وزير الاقتصاد الاسباني لويس دي جويندوس اليوم الثلاثاء إن حكومة بلاده ستقر إجراءات إضافية لتحقيق هدفها لخفض العجز السنوي.

وقال دي جويندوس خلال مناسبة في مدريد "سنقوم بجهود إضافية لضمان تحقيق أهدافنا لخفض العجز."

وقالت اسبانيا إنها ستخفض العجز العام إلى 5.8 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي مقارنة مع 8.9 بالمئة في 2011 لكن أرقاما صدرت الأسبوع الماضي للأشهر الخمسة الأولى من العام أظهرت عدم إمكانية تحقيق ذلك بدون تدابير جديدة.

وقالت الحكومة إنها تدرس زيادة ضرائب الاستهلاك والطاقة والعقارات لتعويض الفرق.

وبعد أن ألقت فنلندا وهولندا ظلالا من الشك أمس الاثنين على اتفاق أوروبي لحماية اسبانيا وايطاليا من أزمة الديون التي تكابدها منطقة العملة الموحدة قال دي جويندوس إن مثل تلك الاتفاقات لا يمكن أن تعرقلها كل دولة على حدة.

وقال إن بنوك تجميع الأصول العقارية الرديئة لبيعها لاحقا ستشكل جزءا من مذكرة التفاهم تتعلق بالمساعدة مالية أوروبية من المقرر توقيعها بحلول التاسع من يوليو تموز. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)