طرح أسهم مانشستر يونايتد في البورصة قد يدبر أموالا لشراء لاعبين

Wed Jul 4, 2012 5:58pm GMT
 

لندن 4 يوليو تموز (رويترز) - يخطط نادي مانشستر يونايتد الانجليزي لكرة القدم لخفض ديونه من خلال طرح أولي لأسهمه في بورصة نيويورك من المنتظر أن يوفر أموالا تمكنه من شراء لاعبين كبار بعد موسم لم يحرز به أي ألقاب وخسر فيه لقب الدوري الممتاز لصالح منافسه الغني نادي مانشستر سيتي.

وستحتفظ عائلة جليزر الأمريكية بالسيطرة على مانشستر يونايتد بطل انجلترا 19 مرة بعد الطرح الأولي من خلال إصدار أسهم من فئتين.

ويريد النادي جمع ما يصل إلى 100 مليون دولار لخفض ديونه المتراكمة التي تبلغ 423 مليون جنيه استرليني (663.20 مليون دولار). ومازال الرقم المستهدف مبدئيا وقد يتغير فيما بعد.

وتخلى النادي عن خطط لجمع ما يصل إلى مليار دولار في آسيا حيث توجد أعداد كبيرة من مشجعيه البالغ عددهم 659 مليون شخص حول العالم. وأثار تحركه صوب أمريكا الشمالية دهشة حينما أعلن عنه الشهر الماضي.

غير أن تقلبات السوق أرجأت عددا من عمليات الطرح الأولي للأسهم في آسيا في الأشهر الأخيرة بما في ذلك طرح فورمولا 1 لسباقات السيارات.

ويعتبر الهيكل الثنائي للإصدار مألوفا لدى المستثمرين الأمريكيين أيضا. وسيكون لأسهم الفئة (أ) التي سيصدرها النادي عشر حقوق التصويت للأسهم التي تملكها عائلة جليزر التي اشترت النادي عام 2005 مقابل 790 مليون جنيه استرليني (1.24 مليار دولار).

وقال مانشستر يونايتد في إشعار للجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية أمس الثلاثاء "في الدوري الانجليزي الممتاز أدت الاستثمارات الأخيرة من مالكي الفرق الأثرياء إلى تطور فرق ذات موارد مالية ضخمة تستطيع شراء لاعبين كبار وطواقم تدريب وهو ما قد يؤدي لتحسين أداء تلك الفرق في المنافسات المحلية والأوروبية." (إعداد علاء رشدي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم هيكل - هاتف 0020225783292)