السعودية تبقي شحنات النفط لأمريكا دون تغيير في يونيو رغم عطل مصفاة

Fri Jul 6, 2012 7:03am GMT
 

نيويورك 6 يوليو تموز (رويترز) - أظهرت بيانات أن شحنات النفط الخام السعودي إلى الولايات المتحدة في شهر يونيو حزيران ظلت قرب أعلى مستوي منذ 2008 بالرغم من خلل خطير أعاق العمل في مصفاتها في تكساس وهي مشروع مشترك تمت توسعته مؤخرا.

وخلال الأسابيع الأربعة حتى 29 يونيو حزيران استوردت الولايات المتحدة ما يقدر بنحو 1.44 مليون برميل يوميا من الخام السعودي وفقا لحسابات تستند على بيانات مبدئية لإدارة معلومات الطاقة الأمريكية. واستقرت الواردات الأمريكية من النفط السعودي بالمقارنة مع 1.45 مليون برميل يوميا في الشهور الأربعة الأولى من العام.

وتتعارض البيانات مع توقعات بتباطؤ ارتفاع الشحنات السعودية للولايات المتحدة التي زادت بمقدار الثلث هذا العام بعد أن أغلقت شركة موتيفا وحدتها النفطية الجديدة في مصفاتها ببورت أرثر بتكساس لمدة تصل إلى عام بعد أن أتلف ما يبدو أنه تسرب كيماوي خطوط أنابيب رئيسية.

وتشير البيانات إلى أن شركة أرامكو السعودية النفطية إما عثرت على زبائن جدد لنفطها الذي كان مخصصا للوحدة المعطوبة التي تبلغ طاقتها 325 ألف برميل يوميا أو ضخته في صهاريج للتخزين في نفس الوحدة.

(إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري - هاتف 0020225783292)