مشرع امريكي يسأل دولة توفالو عدم رفع علمها على ناقلات ايرانية

Tue Jul 10, 2012 2:48am GMT
 

10 يوليه تموز (Reuters) - حث مشرع أمريكي بارز دولة توفالو الصغيرة في جنوب المحيط الهادي على الكف عن رفع علمها على ناقلات النفط الإيرانية وحذر حكومتها من مخاطر مخالفة العقوبات الأمريكية.

وقد حظر الاتحاد الأوروبي استيراد النفط الإيراني وكذلك تقديم تغطية تأمينية للسفن التي تنقل النفط الايراني من اول يوليو تموز وتفرض الولايات المتحدة عقوبات اقتصادية جديدة فرضت قيودا على واردات معظم الدول الكبرى الأخرى من النفط الايراني.

ويخفي رفع العلم على سفينة ملكيتها الأمر الذي قد يجعل من الميسور على ايران الحصول على تأمين وتمويل للشحنات وكذلك العثور على مشترين للشحنات دون لفت أنظار الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

وكانت شركة ناقلات النفط الوطنية الايرانية غيرت أسماء ناقلاتها والأعلام التي ترفعها قبل بدء نفاذ حظر الاتحاد الأوروبي وهو جزء من عقوبات اقتصادية كاسحة تهدف إلى الضغط على طهران لانهاء برنامجها النووي.

وقال هوارد بيرمان كبير الديمقراطيين في لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب ان ما يصل الى 22 سفينة مملوكة لشركة ناقلات النفط الوطنية الايرانية تم تسجيلها في توفالو.

وقالت بيرمان في رسالة الى فيلي تيلافي رئيس وزراء توفالو "هذا من شأنه مساعدة النظام الإيراني على تفادي عقوبات الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وتحقيق عائدات اضافية لبرنامجهم للأسلحة النووية ومساندتهم للارهاب الدولي."

واضاف قوله انه يعتقد ان رفع العلم على الناقلات يمكن اعتباره "نشاطا يستلزم العقوبة" بموجب القوانين الأمريكية وحث تيفالي على إلغاء تسجيل كل سفن الشركة الإيرانية.

ولم يمكن على الفور الوصول الى مسؤولين من البعثة الدائمة لتوفالو لدى الأمم المتحدة لسؤالهم التعقيب.

(إعداد محمد عبد العال للنشرة العربية)