برنت ينزل عن 99 دولارا بسبب بيانات صينية وتوقف إضراب النرويج

Tue Jul 10, 2012 7:06am GMT
 

سنغافورة 10 يوليو تموز (رويترز) - تراجع خام برنت عن 99 دولارا للبرميل اليوم الثلاثاء لمخاوف بشأن نمو الطلب بعد بيانات ضعيفة لواردات الخام الصينية في يونيو حزيران في حين هدأت بواعث القلق من تعطل إمدادات مع انتهاء إضراب بقطاع النفط في النرويج.

وانحدرت واردات الصين من النفط الخام والبلد ثاني أكبر مستهلك له في العالم إلى أدنى مستوياتها هذا العام في يونيو بعد تسجيل مستوى قياسي مرتفع في الشهر السابق حيث عمدت شركات التكرير إلى تقليص المشتريات وسط تباطؤ في الطلب على النفط. وساهمت الصين بأكثر من نصف نمو استهلاك النفط العالمي العام الماضي.

وهبط برنت أكثر من دولارين للبرميل ليسجل 98.22 دولار بعد أن قفز اثنين بالمئة لتتحدد التسوية فوق 100 دولار أمس الاثنين بفعل المخاوف من أن يتسبب إضراب النرويج في توقف تام للإنتاج بثامن أكبر بلد مصدر للخام في العالم.

وبحلول الساعة 0604 بتوقيت جرينتش انخفض سعر برنت 1.77 دولار إلى 98.55 دولار في حين فقد الخام الأمريكي 94 سنتا ليسجل 85.05 دولار للبرميل.

وقالت ناتالي روبرتسون محللة أسواق السلع الأولية في ايه.ان.زد مشيرة إلى تراجع واردات النفط الخام الصينية في يونيو "بيانات مايو كانت قوية بشكل خاص بسبب التخزين الاستراتيجي ويبدو أن هذا يتلاشى.

"رد الفعل الأولي سيكون سلبيا لأن رقم إجمالي الواردات لا يبدو بهذه القوة لكن إذا نظرت إليه على أساس تاريخي فإن أي شيء فوق 20 مليون طن يبدو داعما للأسعار."

ومن المتوقع أن تصدر الصين في وقت لاحق هذا الأسبوع بيانات للناتج المحلي الإجمالي ستظهر أضعف نمو في ثلاث سنوات وهو ما قالت روبرتسون إنه قد يساعد أيضا في دعم الأسعار لأن المستثمرين يتوقعون أن تستحدث الحكومة إجراءات لتعزيز الاقتصاد. (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم هيكل - هاتف 0020225783292)