مقدمة 2-صندوق النقد يتوقع انتعاش الاقتصاد الليبي هذا العام

Tue Jul 10, 2012 9:39pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل)

واشنطن 10 يوليو تموز (رويترز) - قال صندوق النقد الدولي اليوم الثلاثاء إن من المرجح أن ينتعش النشاط الاقتصادي في ليبيا بشدة هذا العام بعد انكماش حاد في 2011 مع إعادة إعمار البلاد بعد الحرب الأهلية وتعافي انتاج النفط لمستويات لم تسجل منذ سقوط معمر القذافي.

وفي تقرير عن الاقتصاد الليبي أجرته بعثة من الصندوق في مايو ايار ولم ينشر إلا اليوم الثلاثاء توقع الصندوق نمو الاقتصاد 116.6 بالمئة هذا العام عقب انكماش نسبته 60 بالمئة في 2011.

وأضاف الصندوق أنه يتوقع تباطؤ النمو إلى 16.5 بالمئة العام المقبل و13.2 بالمئة في 2014 مع تراجع تأثير الحرب على الاقتصاد.

ومثل هذا النمو الكبير ليس غريبا في الدول التي تخرج من فترات صراع إذ تضخ الحكومة أموالا كبيرة في مشروعات لإعادة الاعمار ويعزز الطلب الخاص الكامن الانفاق.

ويأتي تقرير الصندوق عن ليبيا في الوقت الذي تنتظر فيه البلاد نتيجة انتخابات تاريخية اجريت يوم السبت لانتخاب جمعية وطنية لكتابة دستور جديد للبلاد.

وقال الصندوق إنه في حين تستطيع الحكومة الليبية تحمل معدلات الانفاق العالية الحالية فإن هذه المعدلات لا يمكن تحملها على المدى البعيد وستدفع ميزانية البلاد للعجز بدءا من 2015.

وأضاف الصندوق "يظهر تحليل أكثر شمولا للاستدامة بناء على القيمة الحالية للأصول المالية ومعدلات استخراج النفط المستقبلية أنه بدءا من 2012 فسيتجاوز الانفاق العام المستويات المحتملة على المدى البعيد بأكثر من عشرة بالمئة من الناتج المحلي الاجمالي."

وحذر الصندوق من تأثر آفاق الاقتصاد الليبي باستمرار عدم التيقن السياسي وتدهور الوضع الأمني واحتمال انخفاض أسعار النفط والغاز العالمية.   يتبع