الامارات تعتقل اربعة اسلاميين على الاقل بعد تقارير بشان مؤامرة

Mon Jul 16, 2012 8:05pm GMT
 

من ايزابيل كولز ورانيا الجمل

دبي 16 يوليو تموز (رويترز) - قال نشطاء وأقارب إسلاميين من أبناء الامارات العربية المتحدة ان سلطات الدولة اعتقلت ما لا يقل عن أربعة إسلاميين بعدما قالت إنها تحقق مع جماعة لها صلات خارجية كانت تخطط "لارتكاب جرائم تمس أمن الدولة".

وقال الأقارب إن من بين المعتقلين محمد المنصوري رئيس جماعة الإصلاح الاسلامية التي استهدفتها حملة أمنية في الإمارات.

وقال حسن المنصوري ابن محمد المنصوري إنه تم القبض على والده حوالى الساعة 11.30 صباح اليوم في السوق في إمارة رأس الخيمة بشمال البلاد مضيفا أنه لا يعرف مكان والده حاليا.

ولم يتسن الحصول على تعليق من مسؤولي وزارة الداخلية.

وقامت الامارات التي لا تسمح بتكوين احزاب سياسية بحملة على المعارضين وجردت إسلاميين تعتبرهم خطرا أمنيا من الجنسية وأصدرت أحكاما بالسجن على نشطاء يدعون إلى مزيد من الصلاحيات للمجلس الوطني الاتحادي وهو مجلس استشاري بعض أعضائه منتخبون.

ولا تزال السلطات تشعر بالقلق من أن يؤدي صعود الإسلاميين إلى السلطة في مصر وتونس إلى تشجيع الجماعات الإسلامية في الداخل.

وقالت وكالة أنباء الإمارات (وام) أمس الاحد إن النيابة العامة أمرت بإلقاء القبض على مجموعة تهدف لارتكاب جرائم "تمس أمن الدولة ومناهضة الدستور". وأضافت أن المجموعة لها "ارتباطها وتبعيتها لتنظيمات واجندات خارجية".

وقال شقيق خالد الشيبة أحد الرجال الذين اعتقلوا بعد هذا الاعلان إنه يعتقد أن أخيه استهدف بسبب علاقته بجماعة الاصلاح مكررا تعليقات آخرين قالوا إن أقاربهم اعتقلوا.   يتبع