محللون يرهنون استمرار صعود البورصة المصرية بظهور محفزات جديدة

Thu Jul 19, 2012 11:19am GMT
 

من إيهاب فاروق

القاهرة 19 يوليو تموز (رويترز) - رهن محللون استمرار صعود الأسهم المصرية خلال معاملات الاسبوع المقبل بمدى ظهور محفزات جديدة للسوق سواء بالاعلان عن تشكيل الحكومة الجديدة أو الاعلان عن نتائج إيجابية لأعمال الشركات في الربع الثاني من 2012.

وشهدت البورصة المصرية هذا الأسبوع تداولات ضعيفة وشحا شديدا في السيولة مع ترقب المتعاملين للاوضاع السياسية والاقتصادية.

وقال نادر إبراهيم عضو مجلس إدارة شركة آرشر للاستشارات "في حالة الاعلان عن تشكيل الحكومة الجديدة خلال الاسبوع المقبل سنجد ارتفاعات قوية بالسوق."

ولم يشكل الرئيس محمد مرسي الحكومة حتى الآن رغم توليه المنصب منذ 30 يونيو حزيران لكنه قال خلال الاسبوع الجاري انه سيتم الاعلان عن الحكومة قريبا دون تحديد موعد.

وقال هاني حلمي رئيس مجلس إدارة شركة الشروق للوساطة في الاوراق المالية "إذا لم يتم الاعلان عن تشكيل الحكومة سيظل السوق كما هو دون تغير. الترقب هو المسيطر على حالة السوق الآن لحين معرفة وضع البلد خلال المرحلة المقبلة."

وارتفع المؤشر الرئيسي 0.83 بالمئة هذا الأسبوع حتى الساعة 1026 بتوقيت جرينتش اليوم الخميس.

وقال عبد الرحمن لبيب رئيس مجلس إدارة شركة ستاليون انفستمنت "بكسر مستوى 4850 نقطة سيستهدف المؤشر الرئيسي خمسة آلاف نقطة خلال معاملات الاسبوع المقبل وفي حالة كسرها سنتجه بقوة نحو 5400 نقطة كمستوى اولي."

وتوقع إيهاب سعيد رئيس قسم التحليل الفني بشركة أصول للوساطة في الأوراق المالية "استمرار ارتفاع السوق خلال معاملات الاسبوع المقبل ليصل إلى 5000 نقطة."   يتبع