مقدمة 2-العراق يتلقى ردا "إيجابيا" من أوباما بشأن عقود اكسون في كردستان

Thu Jul 19, 2012 7:21pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

من أسيل كامي وبريدن ريدال

بغداد/سان فرانسيسكو 19 يوليو تموز (رويترز) - قال رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في بيان إن الرئيس الأمريكي باراك اوباما قدم ردا ايجابيا على مخاوف بغداد بشأن اتفاقات اكسون موبيل النفطية مع اقليم كردستان وأكد احترام بلاده لدستور وقوانين العراق.

جاء البيان في الوقت الذي اكدت فيه شركة النفط الأمريكية العملاقة شيفرون شراء 80 في المئة من منطقتي امتياز في كردستان في خطوة من المرجح ان تثير غضب الحكومة العراقية المركزية التي تقول إن جميع الاتفاقات النفطية يجب ان تحصل على موافقتها.

وتخوض بغداد نزاعا مع اقليم كردستان شبه المستقل بشأن صادرات الخام وطلبت من اوباما منع اكسون من التنقيب عن النفط في الاقليم قائلة إن هذا قد يهدد الاستقرار. وأثنت بغداد اليوم الخميس على رد أوباما.

وقال البيان الصادر عن مكتب المالكي "نود التأكيد أن الرسالة كانت ايجابية ومقنعة وتؤكد احترامها للدستور والقوانين العراقية وفي الاتجاه ذاته الذي تسعى إليه الحكومة العراقية."

واضاف "الحكومة ستتخذ كافة الاجراءات الكفيلة بتطبيق القانون ومنع الشركة من تنفيذ تلك العقود" في إشارة إلى العقود التي وقعتها الشركة مع اقليم كردستان.

ورفضت اكسون التعليق.

وقال مصدر نفطي مطلع على العمليات النفطية الأمريكية في كردستان إن حكومة أوباما تواصل إثناء الشركات عن دخول الإقليم الشمالي الذي تتخذ حكومته من أربيل مقرا.   يتبع