خفض المركزي الأوروبي لأسعار الفائدة يدفع يوريبور لانخفاضات قياسية

Fri Jul 20, 2012 10:55am GMT
 

فرانكفورت 20 يوليو تموز (رويترز) - انخفض سعر الفائدة على الاقراض بين بنوك منطقة اليورو الى مستويات قياسية جديدة اليوم الجمعة بفعل خفض قياسي لأسعار الفائدة التي يقدمها البنك المركزي الأووبي والحديث عن احتمال ان يخفض البنك أسعار الفائدة على نحو أكبر في الشهور المقبلة.

ويمثل سعر الفائدة الذي يقدمه المركزي الأوروبي على ودائع ليلة واحدة -والذي خفضه البنك إلى صفر في الخامس من يوليو تموز- الحد الأدنى لأسعار الفائدة في أسواق النقد إذ لا تلجأ البنوك لاقراض البنوك المنافسة لها الا إذا كانت ستحصل على سعر فائدة أفضل مما يعرضه المركزي الأوروبي.

ويأمل المركزي الأوروبي في أن تسفر خطوته غير المسبوقة التي تعني أن البنوك لن تحصل على شيء إذا أحجمت عن الاقراض عن عودة أكبر للاقراض بين البنوك من خلال اجبارها على البحث عن خيارات أكثر ربحية.

وبالرغم من أن بعض خبراء أسواق النقد يخشون من أن الخفض قد يكون له تداعيات تضر ببعض أجزاء السوق فقد كان للخطوة إلى جانب تزايد الاعتقاد بان البنك سيواصل سياسة خفض أسعار الفائدة تأثير فوري على أسعار الفائدة بين البنوك.

وسجلت أسعار يوريبور لمدة ثلاثة أشهر انخفاضا تاريخيا عند 0.451 في المئة من 0.458 في المئة.

(إعداد سها جادو للنشرة العربية -تحرير لبنى صبري - هاتف 0020225783292)