البنوك التي انقذتها الحكومة الامريكية مازالت تجد صعوبة في سداد ديونها

Wed Jul 25, 2012 6:54am GMT
 

واشنطن 25 يوليو تموز (رويترز) - ذكر تقرير رقابي اليوم الاربعاء أن مئات البنوك التي انقذتها الحكومة الامريكية تجد صعوبة في سداد أموال دافعي الضرائب وستجد صعوبة أكبر قريبا في سداد الفائدة التي تطلبها الخزانة الامريكية .

ومن بين 707 بنوك حصلت على أموال دافعي الضرائب من برنامج انقاذ الاصول المتعثرة المعروف باسم "تارب" الذي بدأ في عام 2008 سدد نحو النصف الاموال التي يدين بها للخزانة الامريكية.

وذكر التقرير الفصلي الذي تقدمت به الجهة المشرفة على برنامج الانقاذ للحكومة أن من بين تلك البنوك 137 بنكا لجأت لبرنامج القروض الحكومية لسداد ديونها لدافعي الضرائب.

ومن بين 325 بنكا لازال يعتمد على اموال دافعي الضرائب لم يسدد 203 بنوك فوائد بل ان البعض فاته 13 موعد سداد منذ تلقيه مدفوعات نقدية في ذروة الأزمة المالية حسب التقرير .

ويفاقم مشاكلها أن الفائدة التي ينبغي على البنوك المنقذة سدادها للخزانة سترتفع إلى تسعة بالمئة من خمسة بالمئة في بداية العام المقبل.

وقالت كريستي روميرو المفتش العام لبرنامج الانقاذ "هذه البنوك غير قادرة على جمع الاموال المطلوبة للخروج من برنامج (الانقاذ)."

وتابعت "نحن قلقون بشأن هذه البنوك ونريد لها أن تقف على قدميها دون مساعدة حكومية."

(إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي - هاتف 0020225783292)