اليورو يقفز بعد تصريحات بشأن صندوق الإنقاذ الأوروبي

Wed Jul 25, 2012 9:12am GMT
 

لندن 25 يوليو تموز (رويترز) - تعافى اليورو من أدنى مستوياته في عامين مقابل الدولار اليوم الأربعاء وسجل قفزة كبيرة بعد تصريحات إيفالد نوفوتني أحد صانعي السياسة في البنك المركزي الأوروبي بأنه يرى مسوغات لمنح صندوق إنقاذ منطقة اليورو رخصة مصرفية.

وقال محللون إن هذه الخطوة من شأنها أن تمنح الصندوق الذي يعرف بآلية الاستقرار الأوروبية مزيدا من الإمكانات لمواجهة أزمة الديون لكن ربما تكون الأسواق قد بالغت في التركيز على هذه التصريحات نظرا لموقف البنك المركزي الأوروبي المعارض حتى الآن. ومن المرجح أن يبيع المستثمرون اليورو عند ارتفاعه لمستويات أعلى.

وظلت التوقعات لأداء اليورو سلبية نظرا للارتفاع الشديد لتكاليف الاقتراض الاسبانية الذي أجج المخاوف من احتمال أن تحتاج البلاد خطة إنقاذ كاملة.

وقال بعض المتعاملين إن اليورو قد ينزل دون مستوى الدعم النفسي المهم 1.20 دولار في الأيام المقبلة. وهذا سيفتح الباب للنزول إلى مستوى 1.1876 دولار المسجل في 2010.

وارتفع اليورو 0.5 بالمئة مسجلا أعلى مستوى في الجلسة عند 1.2128 دولار.

لكنه ظل قريبا من أدنى مستوياته في عامين عند 1.2040 دولار الذي سجله أمس الثلاثاء بعد أن قال مسؤولون في الاتحاد الأوروبي إنه من غير المتوقع أن تتمكن اليونان من سداد ديونها وقد تكون هناك حاجة لإعادة هيكلة جديدة.

وارتفع اليورو 0.5 بالمئة مقابل الين إلى 94.80 ين بعد أن سجل أدنى مستوياته في 12 عاما عند 94.12 ين في وقت سابق من الأسبوع.

وسجل الجنيه الاسترليني أدنى مستوياته في نحو أسبوعين مقابل الدولار بعد أن أظهرت بيانات أن الاقتصاد البريطاني انكمش بنسبة أكير من المتوقع بكثير في الربع الثاني من العام.

وسجل الجنيه الاسترليني أدنى مستوياته في 12 يوما عند 1.5470 دولار انخفاضا من نحو 1.5534 دولار قبل ذلك. وسجل اليورو أعلى مستوى في الجلسة مقابل الجنيه الاسترليني عند 78.39 بنس ارتفاعا من 77.95 بنس قبل ذلك.   يتبع