تقرير: الصين تنسحب من مشروع بارس الجنوبي

Sun Jul 29, 2012 10:15am GMT
 

دبي 29 يوليو تموز (رويترز) - أفادت وسائل الإعلام الإيرانية اليوم الأحد أن شركة البترول الوطنية الصينية انسحبت من المرحلة الثانية لتطوير حقل بارس الجنوبي البحري للغاز وحملت الشركة مسؤولية التأجيل المستمر و"غير المسبوق" للمشروع.

ووقعت طهران عقدا بقيمة 4.7 مليار دولار مع شركة البترول الوطنية الصينية في 2009 للمساعدة في تطوير المرحلة الثانية من الحقل لتحل محل توتال الفرنسية التي اتهمتها إيران ايضا بتأخير المشروع.

ونقلا عن معلومات من وزارة النفط ذكرت وكالة أنباء مهر ان الشركة سحبت عمالها.

وقال التقرير إن الشركة الصينية أرجأت المشروع لأكثر من 1130 يوما ولم تبدأ بعد الخطوات المبدئية مثل تسوية الأرض واقامة الأسوار.

وحذرت شركة البترول الوطنية الإيرانية الشركة الصينية في العام الماضي من أنه "سيجري استبدالها بشركات محلية" لو استمرت الشركة الصينية في تأجيل المشروع.

وتمتلك إيران ثاني أكبر احتياطي غاز طبيعي في العالم ولكنها لم تصبح مصدرا رئيسيا بعد بسبب العقوبات الدولية بشأن برنامجها النووي المثير للجدل. (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير - هاتف 0020225783292)