إعادة-مقدمة 1-وزير الخارجية السوري: سوريا ستنتصر على المؤامرة ضدها

Sun Jul 29, 2012 12:19pm GMT
 

(لتصحيح المصدر واضافة مقتبسات وخلفية)

بيروت 29 يوليو تموز (رويترز) - قال وزير الخارجية السوري وليد المعلم اليوم الأحد إن سوريا هي الان أقوى وستنتصر على المؤامرة ضدها مؤكدا ان بلاده ملتزمة بتطبيق خطة المبعوث الدولي كوفي عنان لوقف اطلاق النار.

وأضاف في مؤتمر صحفي مع نظيره الإيراني علي أكبر صالحي في طهران خلال زيارة يقوم بها لإيران "الشعب السوري مصمم ليس فقط على مواجهة هذه المؤامرة بل مصمم على الانتصار فيها."

وقال المعلم الذي لم يظهر في العلن منذ مقتل اربعة مسؤولين امنيين قبل عشرة ايام في انفجار بدمشق أن المسلحين "خططوا لمعركة سموها دمشق الكبرى وحشدوا لها مجموعات من الارهابية المسلحة وفي اقل من اسبوع اندحروا وفشلت هذه المعركة فانتقلوا الى حلب واؤكد لكم ايضا ستفشل مخططاتهم."

وأكد المعلم ان بلاده قادرة على الدفاع عن كل شبر من اراضيها مضيفا "نحن نواجه كونا باكمله يتآمر على سوريا وكمواطن سوري افتخر لانني اواجه هذا الحشد من الدول الشرسة وما زلت صامدا واقفا بشموخ."

وأوضح وزير الخارجية السوري ان بلاده ملتزمة بتطبيق خطة عنان ذات النقاط الست لانهاء 16 شهرا من العنف الذي ادى حتى الان الى مقتل 18 الف شخص.

وقال المعلم "نحن ملتزمون بتطبيق خطة السيد عنان كليا لاننا نعتبرها خطة معقولة."

لكنه أضاف "أنا ارى من خلال الوضع على الارض ان اصحاب هذه المؤامرة شرسون. حتى لو انتهى وضع المواجهة واستتب الامن والاستقرار في ربوع سوريا المؤامرة لن تتوقف لان خيوطها واضحة... اسرائيل هي المحرك ومع الاسف هناك بعض الدول العربية في الخليج تقف في خندق واحد مع اسرائيل في تنفيذ هذه المؤامرة ولذلك الحراك الدولي لن يتوقف ضد سوريا."

ومن جانبه قال وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي في المؤتمر الصحفي إن فكرة القيام بعملية نقل منظم للسلطة في سوريا "وهم".   يتبع